;

مدرب تشيلي: هناك حاجة للوقت لاستيعاب التكنولوجيا الجديدة

ا.ف.ب
ا.ف.ب
المصدر: رويترز
التاريخ: الوقت:

قال خوان أنطونيو بيتزي مدرب تشيلي إنه يثق في الحاجة إلى مزيد من الوقت لاستيعاب التكنولوجيا الجديدة بعدما استشعر فريقه الجانبين الإيجابي والسلبي من وجود حكم الفيديو خلال اختبار هذه التجربة في كأس القارات لكرة القدم في روسيا.

وخلال الفوز 2-صفر على الكاميرون في المباراة الافتتاحية لتشيلي اليوم الأحد ألغى الحكم هدفا لبطل أميركا الجنوبية مع نهاية الشوط الأول بعدما قرر حكم الفيديو أن إدواردو فارجاس كان في موقف تسلل عندما سجل الهدف.

لكن بعد قرار آخر من الحكم قرب نهاية اللقاء أقر بصحة هدف فارجاس رغم عدم احتسابه في البداية بداعي أنه في موقف تسلل.

وقال بيتزي: "أعتقد أن النظام يحتاج إلى الوقت. إذا كنت أفهم الأمر بشكل صحيح فإننا نختبر التجربة في الوقت الحالي وربما تكون هناك بعض الشكوك لأننا اعتدنا على مواقف أخرى في كرة القدم".

وأضاف في مؤتمر صحفي بعد افتتاح منافسات المجموعة الثانية "أعتقد أن علينا الانتظار ونرى وربما عندما نبدأ أن نعتاد على ذلك تصبح الأمور أفضل".

وتابع: "إلغاء الهدف في نهاية الشوط الأول فرض الضغط على اللاعبين لعدم اعتيادهم على مثل هذا الموقف لكن من ناحية أخرى فإن التكنولوجيا في النهاية تضمن على الأرجح المزيد من العدل في اللعبة".

وواصل مدرب تشيلي: "الشيء السلبي الوحيد في قرار حكم الفيديو اليوم أنه يكون من الصعب على اللاعبين خلال التركيز في اللقاء استيعاب ما يحدث وحتى إذا كان القرار صحيحا فإنه يؤثر على نفسية اللاعبين".

احتجاج عنيف

واحتج أرتورو فيدال لاعب تشيلي بعنف على حكام اللقاء أثناء خروج المنتخبين من الشوط الأول لكنه قال بعد ذلك إن هذا الاعتراض كان في لحظة انفعال.

وقال فيدال: "هذه أول مرة نلعب خلال تجربة هذه التكنولوجيا. ومن الصحيح بالفعل حدوث تركيز خارج الملعب على ذلك لكن عندما يحدث الأمر ضدك يكون من الصعب تقبله".

وأضاف: "شرح الفيفا لنا جميعا الأمر قبل المباراة لكن حتى رغم ذلك يكون من الصعب قبول أن الهدف من تسلل. لكن في النهاية نتقبل أن القرار كان عادلا وأن النظام سيكون مفيدا".

ووفقا لهذا النظام يحق للحكم التواصل مع اثنين من حكام الفيديو الموجودين في غرفة بالاستاد مع إمكانية للتحكم في الإعادة من كل الزوايا.

وينظر حكم الفيديو في القرارات الحاسمة مثل تسجيل الأهداف واحتساب ركلات الجزاء وإشهار البطاقة الحمراء المباشرة والأخطاء المتعلقة بتحديد هوية اللاعبين عندما ينال مثلا لاعب بطاقة صفراء أو حمراء رغم عدم اشتراكه في الواقعة.

ويحق لحكم الفيديو اتخاذ قرار مخالف لحكم اللقاء وهو ما يسفر في النهاية عن تغيير القرار الذي اتخذه الحكم في البداية.

ومن المتوقع أن يتخذ المجلس الدولي لكرة القدم، المسؤول عن سن القوانين الجديدة، في مارس آذار المقبل قراره بشأن استخدام هذا النظام بشكل دائم.

 

comments powered by Disqus

تابعنا على "فيس بوك"