فيدرر ونادال ينتصران وفريق أوروبا يتقدم 7-5 في كأس ليفر

حافظ روجر فيدرر على سجله المثالي في كأس ليفر للتنس أمام نيك كيريوس اليوم السبت بانتصار مثير 6-7 و7-5 و10-7 على اللاعب الأسترالي لكن فريق العالم رد في مواجهة الزوجي ليستمر في المنافسة على اللقب.

وفي مباراته أمام 17 ألف متفرج في جنيف، فاز فيدرر المدعوم بجماهير بلاده على كيريوس للمرة الثالثة في ثلاث نسخ من البطولة قبل أن يعزز رفائيل نادال تقدم فريق أوروبا بفوزه على ميلوش راونيتش 6-3 و7-6.

وقال فيدرر الحاصل على 20 لقبا في البطولات الأربع الكبرى "كان الأمر متقاربا حقا وهو ما اتضح من خسارة المجموعة الأولى لذا فقد كان من الصعب خسارة المباراة.

"الجماهير قد تشعر بذلك ويمكنني أن أشعر أنا بذلك. كنت بحاجة لبعض الطاقة لكي أمضي قدما لكن لا يمكن للمرء القيام بذلك إذا لم يسدد ضربات جيدة. كان نيك يؤدي بشكل جيد للغاية.

"كنت أحاول الحفاظ على تركيزي. إذا ما استطعت أن تقلب حالة الزخم فستجد أن الجماهير عادت لمتابعة المباراة باهتمام وحماس. سأحتاج لسدادات أذن المرة المقبلة. كان الأمر استثنائيا".

لكن نادال وشريكه في الزوجي ستيفانوس تيتيباس خسرا 6-4 و3-6 و10-6 أمام كيريوس وجاك سوك في آخر مباريات اليوم ليقلص فريق العالم الفارق إلى 7-5.

وسيتوج أول فريق يصل إلى 13 نقطة بطلا، وسيكون الانتصار بثلاث نقاط غدا الأحد.

وفاز جون ايسنر 6-7 و6-4 و10-1 على الألماني ألكسندر زفيريف في أولى مباريات اليوم ليساعد فريق العالم على التعادل مع فريق أوروبا بثلاث نقاط لكل منهما.

ومع منح نقطتين عن كل انتصار في اليوم الثاني من البطولة المقامة في جنيف، بدا زفيريف في طريقه لتعزيز تفوق فريق أوروبا، الذي أنهى مباريات الجمعة متقدما 3-1، بعد أن تفوق في المجموعة الأولى الصعبة عبر شوط فاصل.

لكن ايسنر طويل القامة انتفض في المجموعة الثانية وكسر إرسال منافسه ليتقدم 5-4 قبل أن يدفع المباراة نحو مجموعة فاصلة سيطر عليها تماما.

وقال الأمريكي ايسنر "لم أحقق أي نجاحات على الإطلاق على إرساله وكان اللاعب الأفضل خلال 85 في المئة من المباراة.

"بالطبع، شعرت بأنني محظوظ بعض الشيء عند التعادل 4-4 لكن وبمجرد تقدمي 5-4، كان لدي الكثير من الزخم وأعتقد أنني أظهرت ذلك في الشوط الفاصل".

 



مباريات

H