وفاة لاعبة التنس التشيكية المعتزلة نوفوتنا بعمر 49 عاما

قالت رابطة لاعبات التنس المحترفات اليوم الاثنين إن لاعبة التنس التشيكية المعتزلة يانا نوفوتنا بطلة ويمبلدون 1998 توفيت عن 49 عاما بعد صراع طويل مع المرض.

وأضافت الرابطة عبر موقعها الرسمي على الانترنت أن نوفوتنا التي دخلت قاعة مشاهير التنس في 2005 توفيت في سلام "بعد معركة طويلة مع السرطان وسط أفراد أسرتها في بلادها جمهورية التشيك".

وخلال مسيرة حافلة امتدت على مدار 14 عاما حصدت نوفوتنا 16 لقبا في الزوجي والزوجي المختلط في البطولات الأربع الكبرى.

وبلغت حصيلتها الإجمالية 24 لقبا في الفردي و76 لقبا في الزوجي.

وحصدت نوفوتنا لقبها الوحيد في الفردي في البطولات الكبرى في ويمبلدون عام 1998 بعد هزيمتها في نهائي البطولة مرتين في عامي 1993 و1997.

وحصلت نوفوتنا على تعاطف جماهيري واسع النطاق عندما انفجرت باكية بعد خسارتها في نهائي البطولة الكبرى أمام الألمانية شتيفي جراف في 1993 بينما حاولت دوقة بريطانية مواساتها.

وقال ستيف سايمون الرئيس التنفيذي لرابطة محترفات التنس في بيان "يانا كانت مصدر إلهام في الملعب وخارجه لكل من سنحت له فرصة الاقتراب منها. وسيبقى اسمها خالدا في تاريخ تنس السيدات".

وحصلت نوفوتنا أيضا على ثلاث ميداليات أولمبية كما كانت ضمن تشكيلة منتخب تشيكوسلوفاكيا الفائز بكأس الاتحاد لفرق السيدات في 1988.

وقال منتخب كأس الاتحاد التشيكي عبر فيسبوك "دائما قدمت الدعم لنا من المدرجات عندما كان بوسعها ذلك وسنفتقدها".

 



مباريات

الترتيب