مجددا .. موراي ينفصل عن مدربه

أعلن آندي موراي، نجم التنس البريطاني، انفصاله للمرة الثانية وباتفاق الطرفين عن إيفان ليندل، مدربه الأميركي.

وتولى ليندل –المولود في التشيك- تدريب موراي للمرة الأولى بين عامي 2011 و2014، وهي سنواتٌ لم تخلو من الإنجازات، لا سيما ذهبية أولمبياد لندن 2012.

وعاد ليندل لتدريب ابن الـ30 عاما في يونيو/حزيران من 2016، ليقوده للفوز ببطولة ويمبلدون وذهبية أولمبياد روي دي جانيرو 2016، حتى أنهى العام في صدارة التصنيف العالمي للرجال.

ولكن لم يكن 2017 سعيدا بالنسبة لمواري، والذي عانى من الإصابات لفتراتٍ طويلةٍ أدّت إلى تقهقره إلى المركز الـ16.

وقال موراي، "أشكر ايفان على ما قدمه لي من مساعدة وإرشاد طوال سنوات. لقد حققنا نجاحا هائلا سويا وتعلمنا كثيرا كفريق".

وواصل ابن مدينة جلاسجو، "تركيزي الآن منصب على الاستعداد لبطولة أستراليا المفتوحة مع طاقمي التدريبي الحالي، والعودة للمنافسات من جديد".

وبدوره، صرّح ليندل قائلا، "أتمنى لآندي كل توفيق ونجاح في المستقبل. حققنا معا نتائج كبيرة، واستمتعنا كثيرا".

 



مباريات

الترتيب