فيرير يتطلع للتتويج ببطولة مبادلة العالمية في أبوظبي

تأكدت مشاركة النجم المصنف في المركز الثامن عالمياً، ديفيد فيرير، في الدورة الثامنة من بطولة مبادلة العالمية للتنس، ليتنافس اللاعب الإسباني، والذي حقق مؤخراً لقبه الخامس والعشرين في الجولة العالمية للاتحاد الدولي للتنس بفوزه في بطولة ماليزيا المفتوحة، مع كوكبة من النجوم في الفعالية التي تقام في أبوظبي بين 31 ديسمبر 2015 و2 يناير 2016 في مجمع التنس الدولي بمدينة زايد الرياضية، أبوظبي.

وفيما يعتبر واحداً من أروع الإنجازات لنجم تنس عائد إلى الملاعب، فإن مشاركة فيرير السابقة في البطولة الإماراتية شهدت حصوله على مركز الوصيف بعد النهائي، ويتطلع البطل المحبوب هذا العام إلى تحقيق المركز الأول والتغلب على المنافسين الذين تأكدت مشاركتهم، وهم المصنف الأول سابقاً رافائيل نادال والنجم الكندي ميلوس راونيك.

وسيكون على فيرير التألق بأفضل مستويات لياقته ليتمكن من حمل كأس البطولة، والتي ستكون دون شك فصلاً كلاسيكياً آخر من بطولة مبادلة العالمية للتنس - البطولة الافتتاحية للموسم الجديد.

ويشارك ديفيد فيرير في البطولة المرموقة بأبوظبي للعام الخامس، في أعقاب بداية ناجحة للعام 2015 حقق خلالها لقبه الثاني والعشرين للجولات العالمية للاتحاد الدولي للتنس في قطر، قبل أن يحقق انتصارات متتالية في كل من ريو دي جانيرو البرازيلية وأكابولكو المكسيكية. كما جرى مؤخراً تتويج فيرير بطلاً للبطولة الماليزية المفتوحة في كوالالمبور، ليحوز لقبه الخامس والعشرين في الجولات العالمية ويكون أول إسباني يفوز ببطولة ماليزيا المفتوحة - إذ فاز في المباراة النهائية دون خسارة أية مجموعة.  وبعد انتصاراته البارزة في العام 2015، يتطلع النجم الإسباني إلى موسم العام 2016 وبداية حماسية في أبوظبي، يختبر فيها قدراته أمام نخبة من أفضل اللاعبين في العالم.

وفي تعليقه على عودته إلى بطولة مبادلة العالمية للتنس قال فيرير: "إنه لمن دواعي سروري دوماً العودة للمشاركة في هذه البطولة، فالجماهير تثير الحماس للمنافسة في مدينة عالمية بمستوى أبوظبي، يسعدني أن أبدأ الموسم  في هذه البطولة التي تجمع أقوى اللاعبين، وأتوقع أن تكون المنافسة حامية سريعة الوتيرة. أعرف أن وجود رافائيل وميلوس سيرفع مستوى المنافسة، وأنا متأكد من أنها ستكون الأكثر إثارة في تاريخ البطولة، مما يعني أجواء رائعة لا تنسى للمشجعين واللاعبين في مدرجات أبوظبي."

يذكر أن بطولة مبادلة العالمية للتنس تدخل عامها الثامن، فيما تأكدت حتى الآن مشاركة ثلاثة من بين أفضل عشرة لاعبين في العالم، لتحافظ على مكانتها المعتادة وتميزها بمشاركة نخبة نجوم الرياضة. كما تتفرد البطولة بمنح جائزة واحدة للفائز الأول قيمتها 250,000 دولار أمريكي، وترتيبها الذي يمهد الطريق أمام أفضل لاعبي العالم للتنافس الحماسي في أجواء حافلة بالإثارة والمفاجآت منذ أول ضربة وحتى تسجيل النقطة الأخيرة.



مباريات

H