نادال يؤكد أن إصابته في الظهر "ليست خطيرة"

أكد لاعب التنس الأسباني رافاييل نادال أن إصابته في الظهر والتي أثرت بشكل سلبي على أدائه خلال نهائي بطولة أستراليا المفتوحة التي خسرها أمام السويسري ستانيسلاس فافرينكا "ليست خطيرة".

وصرح نادال للصحفيين قبل مغادرته ملبورن متجها إلى إسبانيا "لم أحاول كثيرا معرفة مدى الإصابة التي لحقت بي".

وأضاف المصنف الأول عالميا :"أنا متأكد أنه لا يوجد أمر خطير، لأن هذا الشعور يعد مألوفا لما واجهته في أوقات أخرى أيضا".

وعانى نادال من شد في عضلات الظهر في وقت مبكر من المجموعة الثانية للمباراة التي خسرها أمام فافرينكا 6/3، 6/2، 3/6، 6/3 في نهائي بطولة أستراليا أمس الأحد.

وتتمثل قمة أولويات نادال الآن، حسبما أكد، في معرفة عما إذا كان يوجد "شيء ما آخر" في ظهره ربما يجعله يعاني مجددا من مثل هذه الآلام بشكل متكرر أم لا.

واعترف نادال في نهاية حديثه بأنه "من الصعب معالجة ذلك عقليا".

 



مباريات

الترتيب

H