هاميلتون يكمل عاما من سيطرة مرسيدس على مركز أول المنطلقين

اقتنص لويس هاميلتون سائق مرسيدس مركز أول المنطلقين في سباق جائزة النمسا الكبرى الجولة الثامنة من بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات يوم السبت متفوقا على زميله نيكو روزبرج في التجارب التي شهدت تعثرهما في اللفات الأخيرة.

وهي المرة السابعة في ثمانية سباقات التي ينطلق فيها هاميلتون من المركز الأول - وهو نفس الرقم الذي حققه على مدار الموسم الماضي بأكمله - ورقم 45 في مسيرته ليتقاسم المركز الثالث مع سيباستيان فيتل عبر تاريخ البطولة خلف مايكل شوماخر وايرتون سينا.

وأكمل مرسيدس عاما من السيطرة على مركز الانطلاق الأول إذ كان البرازيلي فيليبي ماسا سائق وليامز آخر من ينطلق من المركز الأول في سباق النمسا في يونيو حزيران من العام الماضي.

وقال هاميلتون الذي فقد السيطرة على السيارة بعد أن جفت الحلبة بعد الأمطار التي هطلت في الصباح "كانت فترة تجارب تأهيلية صعبة بسبب حالة الحلبة."

وأضاف "كنت أضغط بشدة في اللفة الأخرى وضغطت بطريقة خاطئة على المكابح."

وفقد روزبرج - الذي كان يبتعد عن هاميلتون بفارق 0.2 ثانية - السيطرة على السيارة وتجاوز حدود الحلبة في الوقت الذي بدا فيه أسرع من هاميلتون.

وقال السائق الألماني "تجاوزت حدود الحلبة في المنعطف الأخير. أعتقد أن الحلبة كانت لا تزال مبتلة قليلا بسبب الأمطار. لست واثقا. فقدت الفرصة هناك في المنعطف الأخير."

وتابع "كنت أعلم أن علي المحاولة."

واحتل فيتل سائق فيراري المركز الثالث وسيجاور ماسا الذي جاء في المركز الرابع ويأتي خلفهما نيكو هالكنبرج سائق فورس انديا الفائز بسباق لومان 24 ساعة للتحدي.

وتستخدم خمس سيارات في أول ستة مراكز محركات مرسيدس على حلبة تعتمد على قوة السيارة.

وقال فيتل بطل العالم أربع مرات "السيارات المزودة بمحرك مرسيدس أظهرت قوة. حتى فريق وليامز كان أقرب مما بدا عليه في التجارب الحرة."

واحتل الهولندي ماكس فيرستابن (17 عاما) سائق تورو روسو المركز السابع وهو الفريق الذي يتبع شركة رد بول مما مثل بعض السعادة للجماهير على الحلبة التي تملكها الشركة أيضا.

ونال سائقا رد بول دانييل ريتشياردو ودانييل كفيات عقوبة ليتراجع كل منهما عشرة مراكز عند الانطلاق بسبب تغيير المحرك.

وفشل الفنلندي كيمي رايكونن سائق فيراري في تجاوز المرحلة الأولى من التجارب التأهيلية واحتل المركز 18 في قائمة الانطلاق قبل عقوبات التأخير التي ستطبق على بعض السائقين الذين تفوقوا عليه في التجارب.

وسينطلق سائقا مكلارين فرناندو الونسو وجنسون باتون من المركز الاخير بعد تعرضهما لعقوبة بسبب تجاوزهما الحد المسموح لتغيير عناصر وحدة الطاقة بالاضافة الى عقوبة أخرى في السباق ذاته.

وتأهل الونسو في المركز 15 وباتون 17 وهو ما يعني أنهما سيخضعان لعقوبات أخرى في السباق يوم الأحد بالإضافة إلى أنهما سيبدأن السباق من الصف الأخير.

ويأتي ذلك في ظل حضور تاكاهيرو هاتشيجو رئيس شركة هوندا الجديد ليرى بنفسه الشراكة مع مكلارين.

 



مباريات

H