هل تصبح فورمولا 1 مملة بسبب هيمنة مرسيدس

بمجرد انتصار فريق مرسيدس في السباق الافتتاحي لبطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات في ملبورن الأسترالية اليوم الأحد بدأت فرق منافسة أخرى في البطولة تتساءل.. هل بدأت بالفعل هيمنة مرسيدس على البطولة قبل حسمها سريعا.

وبعد هيمنته على البطولة في 2014 ظهر مرسيدس مرة أخرى بمستوى متميز عن بقية المنافسين وفاز سائقه البريطاني لويس هاميلتون بطل العالم مرتين بالسباق متقدما على زميله الألماني نيكو روزبرج.

وتفوق مرسيدس بكل جدارة بعدما أنهى السباق متفوقا بفارق يزيد على نصف دقيقة عن الألماني سيباستيان فيتل سائق فيراري الذي احتل المركز الثالث.

وأنهى سائقان آخران فقط السباق في نفس اللفة مع سائقي مرسيدس.

وبعد سباقه الأول مع فيراري قال فيتل "علينا التحلي بالواقعية.. قدم مرسيدس أداء كبيرا هذا الأسبوع ليس فقط كفريق بل على المستوى الفردي أيضا."

وأضاف فيتل بطل العالم سابقا أربع مرات "مرسيدس هو المرشح الأبرز للفوز باللقب وحقق تفوقا هائلا في الموسم الماضي وأعتقد أنه قام بالكثير لتعزيز هذا التفوق في العام الحالي."

وفاز فيتل ببطولة العالم أربع مرات متتالية مع رد بول قبل فوز مرسيدس في العام الماضي وقال كريستيان هورنر رئيس رد بول إن الموسم الحالي مرشح لان يكون كسابقه.

وقال هورنر "بناء على ما حدث اليوم نحن مقبلون على منافسة بين فرسين في كل من سباقات البطولة."

وأضاف هورنر قوله "مرسيدس لا ينقصه شيء بعد أن أدى عملا جيدا وهو يملك سيارة رائعة ومحرك رائع إلى جانب سائقين جيدين جدا."

وقال هورنر أيضا "لكن المشكلة تبقى الفجوة الكبيرة جدا ومن ثم ينتهي الأمر بسباق من ثلاثة مستويات.. ولا أعتقد أن هذا يصب في صالح فورمولا 1."

وفاز مرسيدس في 16 من 19 سباقا أقيمت في الموسم الماضي وبدأ من المركز الأول في 18 سباقا ومن ثم فان ما حدث اليوم يوحي باستمرار هيمنته بشكل أكبر هذا الموسم.

وقال الاسترالي دانييل ريتشياردو سائق رد بول والذي احتل المركز السادس اليوم "أشعر بالأسف من أجل الجماهير.. كان السباق مملا ومحبطا."

وعبر روزبرج نفسه عن أمله بوجود منافسة له ولزميله هاميلتون قائلا "أتمنى أن يتمكنوا من منافستنا لان هذا مهم للرياضة والجمهور."



مباريات

H