تيتي يؤكد على ترشيحه لبلجيكا للظفر بكأس العالم

 

أصر تيتي، مدرب المنتخب البرازيلي، على أن نظيره البلجيكي لا زال أحد المنتخبات المرشحة للتتويج بلقب منافسات كأس العالم 2018.

وعبرت بلجيكا الدور الثاني بصعوبةٍ بالفوز على اليابان بنتيجة 3-2، لتجد نفسها في ربع نهائي المونديال ضد البرازيل، والتي كانت قد حققت الفوز بنتيجة 2-0 على المكسيك.

وقال تيتي، "كنت دائما أضع بلجيكا ضمن الفرق المرشحة للفوز باللقب. وهو أمر لا يزال قائما".

وواصل الرجل البرازيلي متكهنا، "ستكون مباراة رائعة، والمنتخبان معروفان بتقديم كرة جميلة. منتخب بلجيكا يضم مجموعة من اللاعبين الرائعين، بالإضافة لمدرب رائع أيضا".

وأوضح تيتي بأن فريقه سيحتاج إلى بذل مجهودٍ جماعيٍ للتفوق على نظيره الأوروبي، والذي يضم مجموعة من النجوم من أصحاب النزعة الهجومية.

وعند سؤاله مجددا عن الانتقادات الموجهة إلى نيمار دا سيلفا، هدّاف منتخب السامبا، والمتهم بالتمثيل والمبالغة للتحايل على التحكيم، اكتفى ابن الـ57 عاما، "تحدثت بالفعل عن نيمار، وكنت دقيقا جدا في وصف ما حدث".

ووجه تيتي تصريحاته إلى منتقدي نيمار قائلا، "يجب أن تشاهدوا مقاطع الفيديو. كل ما عليكم القيام به هو إلقاء نظرة على الصور".

ولم تصطدم بلجيكا بالبرازيل منذ الدور الثاني لمنافسات كأس العالم 2002، وذلك حينما تعرّضت للإقصاء بهدفي ريفالدو ورونالدو.

 



مباريات

الترتيب