مدرب بلجيكا يتقبل المصاعب اللوجستية لمواجهة اليابان

أ.ف.ب

 

أشار روبرتو مارتينيز، مدرب المنتخب البلجيكي، إلى الجهد الإضافي الذي بات عليه أن يبذله لخوض موقعة الدور الثاني لمنافسات كأس العالم 2018 أمام اليابان.

وبفوزها على إنجلترا في ثالث وآخر جولات دور المجموعات، تصدّرت بلجيكا مجموعتها السابعة، تاركةً الوصافة لمنتخب الأسود الثلاثة.

وضربت بلجيكا بالتالي موعدا مع اليابان، وصيفة المجموعة الثامنة، فيما ستتصادم إنجلترا مع كولومبيا، متصدرة المجموعة الثامنة.

وكانت القرعة تنص على أن تحتضن العاصمة موسكو مباراة الدور الثاني بين وصيفة المجموعة السابعة ومتصدرة المجموعة الثامنة، فيما تحتضن مدينة روستوف أون دون الموقعة الأخرى بين متصدرة المجموعة السابعة ووصيفة المجموعة الثامنة.

واعترف مارتينيز بأنه كان ليكون من الأسهل لوجستيا بالنسبة للمنتخب البلجيكي أن يفرّط في صدارة المجموعة السابعة، وذلك ليلتقي بكولومبيا في الدور الثاني، ويبقى بالتالي في العاصمة موسكو عوضا عن تكبّد مشاق السفر.

وأوضح المدرب الإسباني في تصريحاتٍ نقلها موقع "جول" المتخصص، "ذلك كان سيمنحنا يوما إضافيا للراحة".

ولكنه سرعان ما استدرك قائلا، "ولكن كل ما نركز عليه الآن هو مواجهة اليابان .. إذا فكرت لما هو أبعد من ذلك، فستقع في مشكلة".

وكانت أفضل نتائج بلجيكا في المونديال هي بلوغها ربع النهائي في نسخة 2014، فيما أُقصيت اليابان من دور الـ16 في مرتين سابقتين.

من العنود المهيري



مباريات

الترتيب