الصحافة توضّح حقيقة الحوار الذي دار بين سامباولي وميسي حول أجويرو

رويترز

 

نفت صحيفة "سبورت" الإسبانية ما يتردد عن طلب خورخي سامباولي، مدرب المنتخب الأرجنتيني، للإذن من ليونيل ميسي قبل الزج بسيرجيو أجويرو.

فخلال مباراة الجولة الأخيرة من دور المجموعات لمنافسات كأس العالم 2018، وفي وقتٍ كانت فيه النتيجة تشير إلى التعادل بنتيجة 1-1 بين التانجو والمنتخب النيجيري، بدا جليا بأن سامباولي يتحدث مع ميسي عن زميله.

وزعمت عدة وسائلٍ إعلاميةٍ بأن الرجل الخمسيني كان إنما يستأذن ميسي قبل اتخاذ القرار بالدفع بأجويرو.

ولكن "سبورت" تؤكد في أحدث تقاريرها بأن سامباولي كان يطلب من ميسي أن يشغل مركز اللاعب رقم 10، أي بأن يتراجع بضعة يارداتٍ ليترك مساحةً لأجويرو عند نزوله إلى أرضية الملعب.

وبحلول الدقيقة الـ79، زج سامباولي بالفعل بالمهاجم الثلاثيني، والذي أكمل المباراة حتى تحقيق منتخب التانجو لانتصاره الصعب بنتيجة 2-1 على نيجيريا.

من العنود المهيري

 



مباريات

الترتيب