كوليبالي لا يشعر بضغط تمثيل القارة الإفريقية في المونديال

أ.ف.ب

 

نفى كاليدو كوليبالي شعوره وزملائه بالضغط من كون المنتخب السنغالي هو المنتخب الإفريقي الوحيد المتبقي في منافسات كأس العالم 2018.

ويلعب أسود التيرانجا، متصدرو المجموعة الثامنة بـ4 نقاطٍ، آخر جولات دور المجموعات أمام كولومبيا، صاحبة المركز الثالث بـ3 نقاطٍ.

وستبحث السنغال عن فوزٍ تؤمن به تأهلها، وتنجو به من نتيجة المباراة الأخرى بين اليابان، الوصيفة بـ4 نقاطٍ أيضا، وبولندا، متذيلة الترتيب برصيدٍ يخلو من النقاط.

وعند سؤاله عن تأثير كون السنغال هي المنتخب الإفريقي الوحيد حاليا، أجاب كوليبالي، "إنه شيء إيجابي، وليس ضغطا على الفريق".

وواصل المدافع، "نعلم أن القارة الإفريقية بأكملها تدعمنا وتساندنا، وعلينا أن نبذل كل ما في وسعنا من أجل التأهل لدور الـ16".

ولا زال أفضل إنجازٍ في تاريخ أسود التيرانجا المونديالي هو الوصول إلى ربع نهائي نسخة 2002 من البطولة على الرغم من أنها كانت مشاركتهم الأولى.

 



مباريات

الترتيب