مدرب المكسيك يحذّر لاعبيه من الاسترخاء قبل لقاء كوريا الجنوبية

رويترز

 

أصر خوان كارلوس أوسوريو، مدرب المنتخب المكسيكي، بأن منتخبه لن يكتفي بالشعور بالرضا من فوزه على ألمانيا، حاملة اللقب، في مستهل مشواره في كأس العالم 2018.

وتنتظر المكسيك مهمةٌ قد لا تقل تعقيدا أمام كوريا الجنوبية في ثاني جولات دور المجموعات من البطولة.

وعلى النقيض من الفوز الصادم الذي كان المنتخب الأميركي الشمالي قد حققه على المانشافت، كانت كوريا الجنوبية قد سقطت أمام السويد.

وقال أوسوريو، "أتمنى ألا يشعر اللاعبون بالاسترخاء عقب الفوز بالجولة الأولى على ألمانيا. ندرك جميعا أنه في كرة القدم يمكن أن يتغير كل شيء بين عشية وضحاها".

وواصل، "الجميع في جاهزية تامة لمواجهة فريق رائع، والجميع يركز بشدة. لم نحضر إلى كأس العالم لمجرد الفوز على ألمانيا".

ونفى الرجل الكولومبي تأثر فريقه بقضية المدافع رافاييل ماركيز مع السلطات الأميركية، والتي أدرجته على لائحة سوداء للاشتباه في صلته بعصابات مكسيكية لتهريب مخدرات.

وأوضح أوسوريو بهذا الصدد، "فيما يتعلق بهذا الموضوع، فإننا ننظر فقط إلى الجانب الرياضي من الأمور. عندما عرفنا أن رافا يمكن أن يأتي معنا، قررنا أن نضمه لأنه يقدم مساهمة مهمة للفريق داخل وخارج الملعب".

وتتساوى المكسيك بنقاطها الثلاث وفارق أهدافها الإيجابية مع السويد، متصدرة المجموعة السادسة، فيما يخلو رصيد كوريا الجنوبية من النقاط.

 



مباريات

الترتيب