شاكيري يتهرب من المعاني السياسية لاحتفاليته بهدفه ضد صربيا

رويترز

 

رفض شيردان شاكيري، جناح المنتخب السويسري، التعليق على مقصده من احتفاليته بهدفه الثمين في شباك المنتخب الصربي.

وسجل شاكيري هدفا في الدقيقة الـ90 ليمنح سويسرا الفوز بنتيجة 2-1 في ثاني جولات دور المجموعات لمنافسات كأس العالم 2018.

وبعد هدفه، شبك ابن الـ26 عاما ذراعيه معا مقلّدا وضعية النسر.

ومن المفترض أن يكون ذلك رمزا إلى النسر على علم ألبانيا، في تحدٍ من اللاعب الكوسوفي المولد لصربيا، والتي لا زالت ترفض الاعتراف باستقلالية كوسوفو.

وعند سؤاله عن المعاني السياسية لاحتفاليته، قال شاكيري في إجابةٍ مقتضبةٍ نقلها موقع "جول" الرياضي، "لا أود التحدث في هذا الشأن".

وواصل النجم الذي هاجر إلى سويسرا قبل 25 عاما، "في كرة القدم، دائما ما تكون مفعما بالمشاعر. لقد رأيتم ما فعلته، فأنا لدي مشاعرٌ (أيضا)".

وكان أليكساندر ميتروفيتش، مهاجم المنتخب الصربي، قد أثار الجدل مؤخرا بتساؤله عن سبب لعب شاكيري وفالون بهرامي لمنتخب سويسرا عوضا عن منتخب بلدهم الأم.

من العنود المهيري

 



مباريات

الترتيب