شجار رئيس الاتحاد البرازيلي مع مشجع يتسبب في إغلاق مطعم

أ.ف.ب

 

زعمت صحيفة "استادي دي ساو باولو" البرازيلية بأن أنطونيو كارلوس نونيز، رئيس الاتحاد البرازيلي لكرة القدم، دخل في اشتباكٍ مع مشجعٍ خلال منافسات كأس العالم 2018 المقامة حاليا في روسيا.

وقبل لقاء المنتخب البرازيلي بنظيره الكوستاريكي في ثاني جولات دور المجموعات، التقى المشجع بمجموعةٍ من البعثة البرازيلية في أحد المطاعم.

ووفقا للتقارير، لم يستحسن نونيز بعض تعليقات المشجع البرازيلي.

ولكن اللحظة التي تصاعد عندها الخلاف كان عندما وجّه المشجع ضربةً خفيفةً إلى ظهر رئيس الاتحاد، واصفا إياه بـ"المحتال".

وتدّعي التقارير بأن نونيز بدوره قام بالرد برمي كأسٍ زجاجيٍ على رأس المشجع، لتتفاقم الأمور حتى قام المطعم بإغلاق أبوابه.

وينظر الاتحاد البرازيلي الآن في احتمالية إعادة الرئيس إلى البرازيل عقابا له، فيما قد يتلقى عقوبةً إضافيةً من لجنة الأخلاق في الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا".

من العنود المهيري

 



مباريات

الترتيب