مدرب السنغال يوضّح سر انتصاره على بولندا

أ.ف.ب

 

عزا آليو سيسي، مدرب المنتخب السنغالي، فوزه على بولندا بنتيجة 2-1 في أولى جولات دور المجموعات من منافسات كأس العالم 2018 إلى الانضباط.

وتقدّمت السنغال عبر هدفٍ أحرزه تياجو تشيونيك في مرماه عن طريق الخطأ، ثم عززت تقدمها مستغلةً تمريرةً طويلةً أعادها أحد لاعبي بولندا إلى الخلف.

ورفض سيسي اعتبار الفوز نتيجة للأخطاء التي ارتكبها لاعبو بولندا.

وأكد، "فازت السنغال بفضل الانضباط. في كل مرة كانت بولندا ترتكب فيها خطأ، كان لاعبونا على اتم الاستعداد للقيام بالتصرف المناسب الذي نحتاجه".

وواصل ابن الـ42 عاما متحدثا بهذا الصدد، "نجح لاعبونا في استدراجهم بشكل رائع للخروج من منطقتهم خلال الشوط الأول".

وفسّر سيسي سبب اختفاء هجوم بولندا، والذي تمركّز حول روبرت ليفاندوفسكي، أفضل هدّافٍ في تاريخ البلاد برصيد 55 هدفا حتى الآن.

وقال الرجل الذي سبق له تدريب منتخب السنغال الأولمبي، "منعنا بولندا من اللعب، وهو ما يجب أن يكون محل إشادة وتقدير .. نعرف أن روبرت ليفاندوفسكي لاعب أساسي .. وقد لعبنا على هذا بقوة".

ووضعت السنغال نفسها في صدارة المجموعة الثامنة، حيث تساوت في رصيد النقاط، وفارق الأهداف الإيجابية، مع المنتخب الياباني.

 



مباريات

الترتيب