البرازيل تستدعي سيلفا بعد قطيعة عام .. ومفاجأة في حراسة المرمى

رجع المخضرم تياجو سيلفا، قلب دفاع منتخب البرازيل، لتشكيلة منتخب بلاده بعد سنة كاملة لخوض مباراتي بوليفيا وفنزويلا في التصفيات الأميركية الجنوبية المؤهلة لمونديال 2018.
وكان القائد السابق للمنتخب البرازيلي قد خاض آخر مبارياته الدولية الـ59 في صيف 2015 ضمن بطولة كوبا أميركا 2015، قبل أن يخرج من دائرة اختيارات المدرب السابق دونجا.
وقال تيتي، المدرب الجديد لمنتخب البرازيل، إنه اتصل بابن الـ31 عاما قبل أيام على توليه المهمة، وأنه بات الآن في دائرة المنافسة لشغل مركز قلب الدفاع إلى جانب ميراندا، وماركينيوس زميله في باريس سان جيرمان.
وكانت المفاجأة الأخرى في التشكيلة التي أعلنت اليوم هي استدعاء مورالا، حارس مرمى فلامنجو.
كما تم استدعاء فرناندينيو، لاعب وسط مانشستر سيتي، وأوسكار، لاعب تشيلسي، ودوجلاس كوستا، مهاجم بايرن ميونيخ، وروبرتو فيرمينو، هدّاف ليفربول.
وقاد تيتي –الذي تولى المسؤولية خلفا لدونجا في يوليو/تموز الماضي- الفريق للفوز على الإكوادور وكولومبيا في أول مباراتين له في منصبه، وسيتوجه بالتشكيلة إلى ناتال في شمال البلاد لاستضافة بوليفيا في الـ6 من أكتوبر/تشرين الأول المقبل، ثم إلى ميريدا للقاء فنزويلا بعدها بـ5 أيام.
وتحتل الأوروجواي صدارة الترتيب برصيد 16 نقطة، وتأتي البرازيل في المرتبة الثانية برصيد 15 نقطة، وخلفها الأرجنتين في المرتبة الثالثة بفارق الأهداف فقط.

 



مباريات

الترتيب