تشكيلة برازيلية استبعدها سكولاري.. لا تخسر بسباعية

لن نواصل إلقاء اللوم على المدرب المخضرم لويس فيليبي سكولاري بعد السقوم المدوي للمنتخب البرازيلي بسباعية أمام نظيره الألماني في نصف نهائي مونديال كأس العالم، ليترك فضيحة تاريخية ستبقى راسخة طويلا في سجلات البطولة.

لكن لو نظرنا للأمور بمنطقية نجد بأن سكولاري يتحمل نسبة كبير من الفضيحة، وذلك لأن المنطق ربما يرجح عبور ألمانيا على أصحاب الأرض ولكن ليس بهذه النتيجة القاسية، والتي بدأت بالظهور على ملامح السامبا منذ مباراة الافتتاح حتى ينتهي الأمر بالخروج المرير.

ولو افترضنا بأن البرازيل خاضت المونديال بهذا التشكيل الذي لم يحظى بثقة المدرب البرازيلي ليفضل عليهم أسماء أخرى لم تكن في المستوى المطلوب أو ربما لم يكن لديها الحماس والخبرة الكافية كما اعتقد سكولاري بعدم استدعاء أي منهم، لا أعتقد بأن الهزيمة والمستوى سيكون لهذه الدرجة.

التشكيل مكون من اللاعبين البرازيليين الذين لم يتم استدعائهم لقائمة السامبا التي خاضت البطولة:

 

دييجو كافالييري (فلومينيزي)

فيليبي لويس (أتلتيكو مدريد) - ميراندا (أتلتيكو مدريد) - ماركينهوس (باريس سان جيرمان) - رافينها (بايرن ميونيخ)

لوكاس ليفا (ليفربول) - فيرناندو (شختار)

روبينيو (ميلان) – ريكاردو كاكا (ميلان) - لوكاس مورا (باريس سان جيرمان)

ألكسندر باتو (ساو باولو)

من إياد الصبيح



مباريات

الترتيب

H