مارادونا عن ميسي: الطفل يشعر بالوحدة القاتلة

 

أعرب دييجو مارادونا، أسطورة كرة القدم، عن شعوره بالمرارة والأسى بسبب عدم تمكن منتخب بلاده من الظهور بشكل طيب في بطولة كأس العالم 2014، معربا عن أسفه لكون ليونيل ميسي، نجم المنتخب، يغرد وحيدا.

وتكبدت الأرجنتين معاناةً كبيرةً للوصول إلى الدور ربع النهائي من البطولة بعد التغلب على سويسرا بشق الأنفس 1-0.

وقال مارادونا في برنامجه اليومي الشهير "أعتقد أننا لم ننطلق حتى الآن".

وأضاف مارادونا الذي انتقد أداء جميع اللاعبين في جميع خطوط الفريق الذي يقوده مواطنه أليخاندرو سابيا "الفريق لا يستطيع تغيير إيقاعه خلال المباراة...لا يوجد تحركات فعالة في الخط الهجومي".

ووصل قائلا "الطفل يشعر بوحدة قاتلة" في إشارة إلى ليونيل ميسي، والذي مرر الكرة التي أحرز منها أنخيل دي ماريا هدف منتخب التانجو الوحيد في المباراة قبل نهاية الوقت الإضافي بدقيقتين، لينقذ فريقه من الاحتكام إلى ركلات الترجيح.

وأوضح مارادونا، الذي بدا ساخطا بشكل كبير على أداء المنتخب الأرجنتيني، "ينتابني شعور قوي بالمرارة والغضب...الأرجنتين تملك فريق يؤهلها أن تلعب بطريقة أفضل".

وأشاد مارادونا بأداء كل من ليونيل ميسي وأنخيل دي ماريا واصفا إياه بـ"الرائع"، كما أثنى أيضا على خافيير ماسكيرانو الذي أكد أنه يقوم "بعمل مزدوج مرهق" في منتصف الملعب بدون مساندة.

وأشار إلى أن "لاعبي خط الوسط يعانون من البطء الشديد ولا ينقلون الكرة إلى الأمام بسرعة".

وألمح مارادونا إلى الآمال المعقودة على الساحر الأرجنتيني ميسي وإلى العبء الثقيل الذي يتحمله، حيث قال "إذا لم يتألق ميسي سيتهمه الجميع بأنه السبب في إخفاق الأرجنتين".

وقال مارادونا "الفريق وصل إلى 40% فقط من طاقته الحقيقية...هناك لاعبون لم يشرعوا في اللعب في المونديال حتى الآن".

واختتم قائلا "المنتخب البلجيكي فريق مختلف...إذا لم تستيقظ الأرجنتين سنواجه العديد من الصعوبات"، في إشارة إلى مباراة الدور ربع النهائي يوم السبت المقبل.

 



مباريات

الترتيب

H