صور .. إصابة غريبة قد تنهي مشوار النيجيري باباتوندي في المونديال

أصبح من المرجح أن ينتهي مشوار النيجيري ميشيل باباتوندي في كأس العالم لكرة القدم بسبب إصابة غريبة في الذراع بعد تسديدة من زميله اوجيني اونازي في مباراة الارجنتين التي فازت 3-2 اليوم الأربعاء.

وأصيب باباتوندي في الدقيقة 66 وخرج من الملعب على محفة.

وقال ستيفان كيشي مدرب نيجيريا "أعتقد أنه أصيب بكسر في الذراع ويخضع للجراحة الآن. لذا لست متأكدا من استمراره في البطولة. سنرى كيف ستسير الأمور لكنها ليست جيدة."

وجاءت الإصابة في يوم سعيد لبطل افريقيا بعد صعود الفريق إلى دور الستة عشر رغم الهزيمة.

واستفادت نيجيريا من فوز البوسنة على ايران وهو ما يعني أن النقاط الأربع التي جمعتها كانت كافية للتأهل في المركز الثاني.

وقال كيشي للصحفيين "علمت بنتيجة (البوسنة) بعد المباراة. كنت أريد التركيز على أداء فريقي في المباراة. أشعر بالفخر. أنا سعيد وأريد توجيه الشكر للاعبين وللجماهير."

وقدم الفريقان أداء جيدا في ملعب ممتليء بالجماهير بعد أداء ضعيف في أول مباراتين.

وأشاد كيشي بليونيل ميسي لاعب الارجنتين والذي سجل هدفين وهي المرة الأولى في البطولة التي تهتز فيها شباك نجيريا.

وأضاف "ميسي لاعب رائع. لا تستطيع استخلاص الكرة منه. الارجنتين تملك لاعبين ممتازين لكن ميسي من كوكب آخر."

وأشار كيشي إلى أن نيجيريا خسرت لأنها احترمت الارجنتين أكثر من اللازم في الشوط الأول ولم تلعب بطريقتها.

وتابع "الشيء الجيد أننا في الشوط الثاني حاولنا اللعب بطريقتنا واستحوذنا جيدا على الكرة. كانت الأمور جيدة. الشوط الأول.. لم نلعب بطريقتنا. نحن نحب الهجوم."

وسجل أحمد موسى هدفين كانا سببا في سعادة نيجيريا الأول من تسديدة رائعة من داخل منطقة الجزاء بعد دقيقة من هدف ميسي الأول والثاني بعد ثلاث دقائق من بداية الشوط الثاني.

 



مباريات

الترتيب

H