بالصور .. أهم 5 قرارات تحكيمية في مونديال 2014

 

كما هو الحال دائما يجد الحكام والمساعدون أنفسهم في دائرة الضوء في نهائيات كأس العالم سواء لإجادتهم أو لأخطاء ارتكبوها.

وربما ساعد البدء في استخدام تكنولوجيا مراقبة خط المرمى في قرار جيد لصالح فرنسا باحتساب هدفها الثاني ضد هندوراس لتفوز 3-0 في المجموعة الخامسة، لكن غير ذلك ثار الجدل حول قرارات عديدة.

وفيما يلي أهم 5 قرارات تحكيمية في الجولة الأولى من مباريات دور المجموعات في نهائيات البرازيل:

1- احتساب ركلة جزاء لصالح فريد مهاجم البرازيل أمام كرواتيا

 كانت النتيجة التعادل 1-1 في المباراة الافتتاحية حتى الدقيقة 69، حين منح الحكم الياباني يوتشي نيشيمورا ركلة جزاء للبلد المضيف بعد سقوط فريد على الأرض في حركة مسرحية بعد احتكاك بسيط مع ديان لوفرين.

ونفذ نيمار ركلة الجزاء بنجاح وخرجت البرازيل منتصرة 3-1 لتحصل على النقاط الثلاث، بينما نفى فريد اتهامه بادعاء السقوط لدى استلامه الكرة وظهره للمرمى.

ودافع ماسيو بوساكا، رئيس لجنة الحكام بالاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، عن القرار في وجه انتقادات نيكو كوفاتش، مدرب كرواتيا، والذي اتهم الحكم بضعف المستوى وحذر من تحول كأس العالم إلى "سيرك".

وقال بوساكا "الحكم كان في موضع جيد جدا. لو قمت بأي التحام فإنك تجبر الحكم على قرار واحد".

2- إلغاء هدف لكرواتيا أمام البرازيل

بعد ركلة الجزاء تلك، زاد نيشيمورا من غضب الكروات بإلغاء هدف ربما كان سيمنحهم التعادل في الدقيقة 83 من المباراة في المجموعة الأولى.

واعتبر الحكم أن المهاجم الكرواتي إيفيتسا أوليتش ارتكب خطأ ضد الحارس البرازيلي جوليو سيزار وهو يقفز لالتقاط الكرة العالية.

وبعدها أضافت البرازيل هدفها الثالث عن طريق أوسكار في الدقائق الأخيرة.

3- راشفان يلعب دورا أساسيا في هدف الفوز لسويسرا

اتهم الحكم راشفان إيرماتوف بارتكاب خطأ بعدم السماح باستمرار اللعب في مباراة ضمن المجموعة الخامسة بين الإكوادور وسويسرا، لكن الحكم الأوزبكي أصلح ذلك بمنح أفضلية حاسمة ليقتنص الفريق السويسري هدف الفوز في الدقيقة 93.

ومنع فالون بهرامي تسديدة قوية من أمام مرمى فريقه سويسرا، لكنه مع اندفاعه تعرض لعرقلة من لاعب أكوادوري. لكن إيرماتوف سمح باستمرار اللعب مع وقوف بهرامي مرة أخرى على قدميه لتنتهي بهدف الفوز.

4- قرار صائب بإلغاء هدف تعادل لأستراليا أمام تشيلي

واجهت أستراليا خطر هزيمة كبيرة بعدما تأخرت 2-0 أمام تشيلي في مباراتهما بالمجموعة الثانية، لكن تيم كاهيل قلص الفارق بهدف من ضربة رأس مميزة.

وبعدها أثار المهاجم المخضرم حماس مشجعي أستراليا بضربة رأس أخرى سكنت الشباك وركض احتفالا بما ظنه هدف التعادل، ولكن فرحته لم تدم بعدما رصد المساعد ثاقب النظر أنه كان متسللا بفارق بسيط جدا قبل أن يتلقى التمريرة العرضية.

وأضافت تشيلي هدفا آخر لتفوز 3-1.

5- فرنسا تحقق الفوز بعد منحها ركلة جزاء وطرد لاعب من هندوراس

كانت فرنسا مسيطرة على المباراة في المجموعة الخامسة في مواجهة الأداء البدني القوي لهندوراس، ولكنها فشلت في الوصول للمرمى، قبل أن يكلف الاندفاع الفريق القادم من أمريكا الوسطى هدفا ويتسبب في طرد أحد لاعبيه.

وتدخل ويلسون بالاسيوس بخشونة ضد بول بوجبا قبل ثوان من نهاية الشوط الأول، لتحصل فرنسا على ركلة جزاء، وينال اللاعب بطاقة صفراء ثانية من الحكم ساندرو ريتشي ويخرج مطرودا. ونفذ كريم بنزيمة ركلة الجزاء لتتقدم فرنسا وتمضي للفوز 3-0.

 



مباريات

الترتيب

H