مباراة الافتتاح تخلف أكثر من 12 مليون تغريدة

لا ينحصر سباق التكنولوجيا مع مونديال 2014 على الشق التحكيمي، مع إدخال تكنولوجيا خط المرمى والدعوات المتصاعدة للاستفادة من مزايا التصوير المتعدد والدقيق، غداة قرار مثير للجدل باحتساب ضربة جزاء للبرازيل في المباراة الافتتاحية، فالتكنولوجيا فرضت نفسها شريكا في الحدث من خلال مواقع التواصل الاجتماعي.

فإلى جانب المتابعة عبر الشاشة التي سجلت حوال مليار مشاهد خلال الافتتاح الخميس، تتصاعد نسب تفاعل المشاهدين  مع مجريات المباريات واللاعبين من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، وقد شهدت المباراة الافتتاحية بين البرازيل وكرواتيا تبادل 12 مليون ومئتي ألف تغريدة على تويتر، بحسب ما أفاد موقع التواصل.

وشارك أكثر من 150 بلدا في الدردشة حول المباراة على شبكة تويتر التي باتت تعد اكثر من 255 مليون مستخدم ناشط حول العالم.

وكان نجم البرازيل نيمار أكثر لاعب تم ذكره، خصوصا بعد تسجيله هدفين للـ"سيليساو"، تلاه اوسكار الذي سجل الهدف الثالث ومارسيلو الذي سجل الهدف الاول في مرمى بلاده.

وهذه هي التغريدات الأكثر تشاركا خلال المباراة:

- "أهنئك شقيقي اوسكار على هدفك" (لاعب وسط بلجيكا ايدن هازارد زميل أوسكار في تشلسي)

- "يوم المباراة!" (كيتون سترومبرج، عضو الفرقة الفنية الأميركية امبلام 3)

- "أنا متشوق لمتابعة انطلاق كأس العالم اليوم! اتمنى لو كنت في البرازيل لاختبر التجربة بالكامل" (وسلي سترومبرج، عضو آخر في الفرقة)

- "هدف للبرازيل!!!!" (سترومبرج)

ومنذ 10 حزيران/ يونيو، يقيس موقع تويتر نسب استخدام الـ"هاشفلاغ" (هاشتاغ مستحدث نسبة لاعلام البلدان المشاركة)، لتحديد دعم المستخدمين للمنتخبات ومن يرون انه سيكون بطلا للعالم. وتتصدر البرازيل في عدد التغريدات حتى الساعة متقدمة على اسبانيا.



مباريات

الترتيب

H