ريال مدريد ينهي مغامرة العين ويحرز لقب مونديال الأندية

أبو ظبي - توج ريال مدريد الإسباني بلقبه الرابع في بطولة كأس العالم للأندية بشكلها الحالي اثر فوزه الثمين 4-1 على العين اليوم السبت على استاد "مدينة زايد الرياضية" في أبو ظبي بالمباراة النهائية للبطولة.

وأنهى ريال مغامرة فريق العين الذي شق طريقه بجدارة إلى المباراة النهائية التي خاضها اليوم للمرة الأولى علما بأنه شارك في البطولة ممثلا عن البلد المضيف بعد فوزه بلقب دوري الخليج العربي الإماراتي في الموسم الماضي.

وفشل العين في استغلال البداية القوية له في الشوط الأول حيث سنحت له أكثر من فرصة للتقدم على الريال قبل أن يفتتح الأخير التسجيل ليكون هدف التقدم للريال بمثابة نقطة تحول في المباراة.

وأنهى ريال الشوط الأول لصالحه بهدف نظيف سجله الكرواتي لوكا مودريتش في الدقيقة 14 .

وفي الشوط الثاني، سجل ماركوس لورينتي الهدف الثاني للريال في الدقيقة 60 ثم أضاف سيرخيو راموس الهدف الثالث من ضربة رأس في الدقيقة 78 .

وسجل الياباني تسوكاسا شيوتاني الهدف الوحيد للعين في الدقيقة 86 قبل أن يختتم زميله البديل نادر يحيى التسجيل في المباراة بالهدف الرابع للريال عن طريق الخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع للمباراة.

واختتم ريال مسيرته في 2018 بهذا اللقب الغالي حيث يحصل الفريق على راحة بعد مباراة اليوم في ظل بدء عطلة الشتاء وأعياد الكريسماس على أن يستأنف مسيرته بلقاء فياريال بالدوري الإسباني في الثالث من كانون ثان/يناير المقبل.

وأحرز الأرجنتيني سانتياجو سولاري المدير الفني الجديد للريال لقبه الأول مع الفريق بعدما تولى تدريب الفريق قبل عدة أسابيع خلفا للمدرب المقال جولين لوبيتيجي.

واللقب هو الثاني فقط لريال في عام 2018 بعدما توج الفريق بلقب دوري أبطال أوروبا في ختام الموسم الماضي.

وكان ريال توج بلقب دوري الأبطال للمرة الثالثة على التوالي كما أحرز اليوم لقب مونديال الأندية للعام الثالث على التوالي.

وانفرد ريال بالرقم القياسي في عدد مرات الفوز بلقب البطولة بشكلها الحالي حيث يتفوق الآن على منافسه التقليدي العنيد برشلونة الذي توج باللقب ثلاث مرات سابقة.

كما أصبح ريال أول فريق يتوج بلقب مونديال الأندية بشكله الحالي في ثلاث نسخ متتالية علما بأنه أحرز اليوم اللقب الرابع له في آخر خمس نسخ.

ورغم تتويج ريال باللقب اليوم، فشل لاعبه الويلزي جاريث بيل في معادلة الرقم القياسي لزميله السابق البرتغالي كريستيانو رونالدو في عدد الأهداف التي يسجلها أي لاعب في تاريخ مشاركاته بالمونديال.

وكان بيل سجل ثلاثة أهداف (هاتريك) في مباراة الفريق أمام كاشيما أنتلرز الياباني بالمربع الذهبي في البطولة الحالية ليرفع رصيده مع الريال إلى ستة أهداف في تاريخ مشاركاته بمونديال الأندية مقابل سبعة أهداف سجلها رونالدو في البطولة مع فريقيه السابقين مانشستر يونايتد الإنجليزي وريال مدريد قبل الانتقال إلى يوفنتوس الإيطالي في صيف 2018 .

واقتسم بيل مع رافاييل سانتوس بوري نجم ريفر بليت الأرجنتيني قائمة هدافي النسخة الحالية للبطولة برصيد ثلاثة أهداف لكل منهما.



مباريات

الترتيب

H