بالصور .. الشماتة تلاحق ريفر بليت بعد لقاء العين

رويترز

 

استغلت الجماهير الأرجنتينية عموما، وجماهير بوكا جونيورز خصيصا، هزيمة مواطنها ريفر بليت أمام العين الإماراتي (الزعيم) لتشن عليه حملاتها الساخرة.

ولم يطل المقام ببطل كأس ليبراتادوريس 2018 في بطولة كأس العالم للأندية في نسختها الحالية، ففور مشاركته في الدور نصف النهائي، وجد نفسه يتعرض للإقصاء من جانب الزعيم.

وفرض العين –ممثل الكرة الإماراتية- التعادل بنتيجة 2-2 على ضيفه، قبل أن يهزمه بركلات الجزاء الترجيحية.

واشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي –لا سيما "تويتر"- بسخرية الجماهير اللاتينية من ريفر بليت، والذي يبدو بأنه كان يمني النفس بتأهلٍ سهلٍ إلى الموقعة النهائية، قبل أن يصطدم بالأداء الرجولي القوي من جانب نجوم الزعيم.

فهنا، استغلت الجماهير الأرجنتينية الخط الأحمر المميز في شعار ريفر بليت لتسخر من سقوطه المفاجئ بعد أيامٍ من انتصاره على بوكا جونيورز في نهائي كأس ليبراتادوريس: 

 

أما في هذه الصورة، فتُذكّر الجماهير الأرجنتينية خصمها ريفر بليت بالاحتفالية المميزة لداريو بينيدينتو، نجم بوكا جونيورز، في الموقعة النهائية:

 

وردا على دموع هذا المشجع لريفر بليت في "استاد هزاع بن زايد"، يقول التعليق الساخر باللغة الإسبانية، "اهدأ يا سيدي، فهي ليست نهاية العالم. بل مجرد نصف النهائي"، في إشارةٍ ساخرةٍ إلى أن فريقه لم يستحق العبور إلى المباراة الختامية.

 

ولم تفوّت الجماهير الأرجنتينية الفرصة للسخرية من الآراء التي كانت تقول بأن ريفر بليت قادرٌ على التغلب على ريال مدريد الإسباني في حال ضرب موعدا مع بطل دوري أبطال أوروبا في النهائي المونديالي. فهنا يبدو ريال مدريد وهو يتساءل ساخرا، "ما الذي حدث؟"

ونال فرانكو أرماني، حارس مرمى ريفر بليت، نصيب الأسد من السخرية بعد أدائه الباهت أمام العين. وهو ما يتجلى من خلال هذه المقارنة الطريفة التي تقول، "أرماني أمام بوكا جونيورز، وأرماني أمام بقية الفرق":



مباريات

الترتيب