زاكيروني يكشف السلبية الوحيدة خلال ودية لاوس

 

اعترف ألبيرتو زاكيروني، مدرب منتخبنا الإماراتي، بأن فريقه أهدر العديد من الفرص في الودية التي جمعته بمنتخب لاوس ضمن استعداداته لبطولة كأس آسيا 2019.

وفي جيرونا الإسبانية، استطاع الأبيض أن يخرج بفوزٍ سهلٍ بنتيجة 3-0 على لاوس، بعد أن كان قد تعثّر بالتعادل السلبي في وديته السابقة ضد ترينداد وتوباجو.

وبعد صافرة النهاية، عبّر زاكيروني عن رضاه العام عن مستوى الأبيض، والذي خرج منتصرا بهدف عمر عبدالرحمن "عموري"، وثنائية علي مبخوت.

وأوضح ابن الـ65 عاما، "صحيح بأننا واجهنا منتخبا ضعيفا لياقيا، ويفتقر إلى القامات الطويلة، أو إلى ممارسة الضغط العالي على حامل الكرة. ولكنه (لاوس) منتخبٌ يمتلك لاعبين سريعين، وهذا ما كنا نبحث عنه".

وواصل شارحا، "لقد تعمدنا اختيار منتخبات ضعيفة لأن الهدف الرئيس في بداية المعسكر هو بناء هوية المنتخب، وطريقة لعبه .. اخترنا خصوما متواضعين كي يطبق اللاعبون المطلوب منهم".

وعن أداء منتخبنا، صرّح زاكيروني، "الأداء كان مميزا، والخطوط متقاربةً، وطبقنا الضغط العالي على حامل الكرة. فأنا راضٍ".

وعلى الرغم من محاولته لخلق حلولٍ أكثر في الهجوم –على حد تعبيره-، فأشار زاكيروني بأن السلبية الوحيدة خلال ودية لاوس كانت من خلال "خلق العديد من الفرص، وعدم ترجمتها إلى فرص".

ووعد المدرب السابق للمنتخب الياباني بالعمل على هذه النقطة، وهو الذي سيختتم استعداداته لكأس آسيا في ديسمبر/كانون الأول من 2018.

 



مباريات

الترتيب

H