حقائق وأرقام تفصيلية عن قائمة منتخب تشيلي

فيما يلي نبذة عن التشكيلة النهائية لمنتخب تشيلي في نهائيات كأس العالم لكرة القدم.

* حراس مرمى:

- كلاوديو برافو (ريال سوسيداد‭‭‭(‬‬‬ عمره 31 عاما وخاض 79 مباراة دولية. يحمل شارة القيادة منذ 2008 ويشارك بانتظام في تشكيلة بلاده وسيكون بوسعه أن يصبح أكثر لاعبي تشيلي خوضا للمباريات إذ يقل رصيده بخمس مباريات عن ليونيل سانشيز (84 مباراة). قضى ثلاث سنوات في كولو كولو قبل أن ينتقل إلى سوسيداد في 2006 ويصبح من رموز هذا النادي.

- جوني هيريرا (يونيفرسيداد دي تشيلي) عمره 33 عاما وخاض ثماني مباريات دولية. صاحب شخصية قوية ومثيرة للجدل ويمتاز بالطول والقوة وألقي القبض عليه في 2009 بعد حادث سيارة أسفر عن مقتل طالب عمره 22 عاما. سمح له الادعاء بالسفر للبرازيل رغم اتهام آخر يتعلق بالقيادة.

- كريستوفر توسيلي (يونيفرسيداد كاتوليكا) عمره 25 عاما وخاض خمس مباريات دولية. قضى مشواره كله في يونيفرسيداد كاتوليكا وتعرض لإصابة خطيرة في الركبة في 2009 أثناء لعبه مع المنتخب الوطني للشباب. وعاد للعب بعد سبعة أشهر وأصبح في الفترة الأخيرة من أفضل حراس المرمى في تشيلي.

* مدافعون:

- جونزالو خارا (نوتنجهام فورست) عمره 28 عاما وخاض 64 مباراة دولية. قلب دفاع يستطيع اللعب أيضا في مركز الظهير الأيمن ويملك إمكانيات هجومية كبيرة ورؤية رائعة للملعب. كان واحدا من اللاعبين الذين اشتركوا في واقعة شهيرة في 2011 عند وصول اللاعبين للمران تحت تأثير مشروبات كحولية بعد حضور حفل تعميد ابن خورخي فالديفيا وعوقب بالإيقاف عشر مباريات.

- يوجينيو مينا (سانتوس) عمره 25 عاما وخاض 22 مباراة دولية. بدأت مسيرته عندما انتقل من سانتياجو واندرارز الى يونيفرسيداد دي تشيلي حيث قابل خورخي سامباولي في 2011 وأصبح لاعبا أساسيا في الفريق بفضل عروضه الجيدة وقوته البدنية. يعتبره المدرب عنصرا أساسيا في خططه.

- ماوريسيو إيسلا (مدافع يوفنتوس) عمره 26 عاما وخاض 45 مباراة دولية. يلعب بشكل أساسي كظهير أيمن لكنه يستطيع أيضا اللعب كجناح أيمن أو كلاعب وسط مدافع. بدأ مشواره كلاعب وسط تحت قيادة مارسيلو بيلسا مدرب تشيلي السابق لكنه عاد حاليا للعب كمدافع ولا يمكن تعويضه في مركز الظهير الأيمن. انتقل لايطاليا في 2007 واستمر مع اودينيزي حتى 2012 قبل أن يدفع يوفنتوس نحو عشرة ملايين يورو ليضمه. وهو لاعب أساسي في يوفنتوس.

- جاري ميديل (كارديف سيتي) عمره 26 عاما وخاض 61 مباراة دولية. هو واحد من أكثر لاعبي تشيلي شعبية. ولد في حي فقير وقال في مقابلة إن كرة القدم منعته من التحول إلى عالم الجريمة. يمتاز بمجهوده الوفير ويستطيع اللعب كمدافع أو لاعب وسط مدافع ويتولى شارة القيادة في غياب برافو.

- ميكو البورنوز (مالمو) عمره 23 عاما وخاض مباراتين دوليتين. كان المدافع الذي يستطيع اللعب في قلب الدفاع أو كظهير أيمن أو أيسر أكبر مفاجأة في تشكيلة تشيلي النهائية. ولد البورنوز في السويد وخاض مباراته الدولية الأولى في يناير كانون الثاني وأحرز هدفه الدولي الأول في مشاركته الأولى أمام كوستاريكا. تفوق على ماركوس جونزاليس ليدخل التشكيلة النهائية.

- خوسيه روخاس (يونيفرسيداد دي تشيلي) عمره 30 عاما وخاض 18 مباراة دولية. يحمل المدافع شارة قيادة ناديه حيث أمضى أغلب مسيرته وتولى سامباولي تدريبه. شارك في مباراته الدولية الأولى في 2007 وأصبح أساسيا في التشكيلة مع سامباولي.

* لاعبو وسط:

- كارلوس كارمونا (اتلانتا) عمره 27 عاما وخاض 43 مباراة دولية. لاعب وسط كان ضمن اللاعبين الذين شاركوا في حفل ابن فالديفيا في 2011. لاعب ذكي يستطيع خطف الكرة وتمريرها بدقة لزملائه ويمثل عنصر توازن مؤثر في خط الوسط بسبب وجود نزعة هجومية في تشكيلة بلاده.

- مارسيلو دياز (بازل) عمره 27 عاما وخاض 20 مباراة دولية. يوصف بأنه صاحب وجه البطة وكان يشغل مركز الظهير الأيمن حتى تولى سامباولي تدريب يونيفرسيداد دي تشيلي وجعله يلعب في وسط الملعب. ومنذ 2011 أصبح لاعبا مهما للمنتخب الوطني وعنصرا مؤثرا في تشكيلة سامباولي. يجيد التمرير والاستحواذ على الكرة ولقب بأنه "تشابي امريكا الجنوبية".

- فرانسيسكو سيلفا (اوساسونا) عمره 28 عاما وخاض 11 مباراة دولية. لاعب وسط مدافع يستطيع اللعب كظهير. خاض مباراته الأولى مع يونيفرسيداد كاتوليكا بعد انتقال جاري ميدل إلى بوكا جونيورز في 2008. يمتاز بالقوة البدنية وتسديداته البعيدة من الممكن أن تكون من الخيارات الهجومية لبلاده.

- خورخي فالديفيا (بالميراس) عمره 30 عاما وخاض 52 مباراة دولية. يعرف بلقب "الساحر" وهو لاعب من طراز عالمي لكن مستواه تأثر بسبب اصاباته وقلة انضباطه ليخرج مرتين من تشكيلة بلاده. وفي آخر مرة استمر ابتعاده لأكثر من عام قبل أن يعود. يعتبر من اللاعبين المفضلين لدى سامباولي.

- تشارلز ارانجيز (انترناسيونال) عمره 25 عاما وخاض 21 مباراة دولية. صاحب مهارة ولاعب خططي في وسط الملعب ويستطيع اللعب أيضا في الجانب الأيمن. يجيد تمرير الكرة وقطع التمريرات بنفس الدقة ويملك نزعة هجومية ويسجل أهدافا في بعض الأحيان.

- ارتورو فيدال (يوفنتوس) عمره 27 عاما وخاض 53 مباراة دولية. يلقب باسم "الملك آرثر" وهو من أفضل لاعبي الوسط في العالم. قضى ثلاث سنوات في كولو كولو وانتقل إلى باير ليفركوزن قبل أن يصبح لاعبا في يوفنتوس. يملك امكانيات دفاعية كبيرة ويجيد اللعب برأسه وكثيرا ما يحرز الأهداف ويصنعها وسجل ثمانية أهداف مع تشيلي. ورغم خضوعه لجراحة في الركبة الشهر الماضي فانه انضم للتشكيلة حتى مع عدم وضوح ما اذا كان سيخوض مباراة تشيلي الأولى.

- فيليبي جوتيريز (تفينتي انشيده) عمره 23 عاما وخاض 16 مباراة دولية. لاعب وسط مهاجم أحرز هدفا دوليا واحدا ويلعب بالقرب من منطقة جزاء المنافس لكنه يستطيع أن يؤدي الدور الدفاعي أيضا. تطور مستواه الخططي في تفينتي وكان ضمن التشكيلة الأساسية لبلاده إلى جانب تشارلز ارانجيز في وسط الملعب بينما ترك مركز صانع اللعب لارتورو فيدال حين فازت المانيا على تشيلي في مارس اذار.

- خوسيه بيدرو فوينزاليدا (كولو كولو) عمره 29 عاما وخاض 24 مباراة دولية. لعب لثلاث سنوات في يونيفرسيداد كاتوليكا قبل أن يعتزل بسبب رغبته في استكمال دراسته في الهندسة. لكن بعد ستة أشهر قرر استئناف مسيرته في كرة القدم وعاد في 2008 مع كولو كولو أكثر أندية تشيلي شعبية وبات من أهم لاعبيه.

* مهاجمون:

- ادواردو فارجاس (بلنسية) عمره 24 عاما وخاض 31 مباراة دولية. جذب أنظار الجماهير أثناء وجوده في يونيفرسيداد دي تشيلي في 2010 و2011 وأحرز لقب الدوري مرتين ولقب كأس سودامريكانا (التي تعادل الدوري الاوروبي) مرة واحدة تحت قيادة سامباولي. انتقل بعد ذلك إلى نابولي ولم يتأقلم وأعير إلى جريميو البرازيلي ثم بلنسية الذي يلعب معه بانتظام. لاعب خطير داخل منطقة الجزاء ويستطيع اللعب كجناح أيمن أيضا.

- اليكسيس سانشيز (برشلونة) عمره 26 عاما وخاض 66 مباراة دولية. من العناصر الأساسية في تشكيلة تشيلي ويجيد الركض بالكرة ودائما ما يمثل خطورة على المدافعين المنافسين. يعطي بلاده قوة هائلة في الهجوم. سجل هدفين في مرمى إنجلترا في ويمبلي في نوفمبر تشرين الثاني الماضي ليصبح خامس هدافي بلاده برصيد 22 هدفا ويصبح على بعد 15 هدفا من الهداف مارسيلو سالاس.

- ماوريسيو بينيا (كالياري) عمره 30 عاما وخاض 25 مباراة دولية. لاعب رحالة سبق لعه اللعب في أندية في ايطاليا واسبانيا والبرتغال واسكتلندا وقبرص. قد يكون المهاجم المتأخر لبلاده وسيدخل في منافسة مع فالديفيا لكنه سيجلس على مقاعد البدلاء إذا كان فالديفيا جاهزا. تعرض لسلسلة من الاصابات التي منعته من الظهور في عدد أكبر من المباريات مع بلاده.

- جان بوسيجور (ويجان اثليتيك) عمره 30 عاما وخاض 59 مباراة دولية. يستطيع اللعب في وسط الملعب أو كجناح كما سبق له اللعب في مركز الظهير الأيسر. في 2011 استبعد من التشكيلة بسبب مشاركته في حفل ابن فالديفيا. وهز الشباك في فوز تشيلي 1-صفر على هندوراس في كأس العالم 2010 وهو أول انتصار لبلاده في النهائيات منذ 1962.

- فابيان اوريانا (سيلتا فيجو) عمره 28 عاما وخاض 36 مباراة دولية. يلعب في مركز الجناح وأصبح "اللاعب التاريخي" عندما أحرز هدفه الدولي الأول في مباراة لا تنسى انتهت بالفوز 1-صفر على الارجنتين في تصفيات كأس العالم 2010. وأحرز أيضا هدفا عندما فازت تشيلي 4-2 على كولومبيا لتضمن الظهور في كأس العالم بجنوب افريقيا في الظهور الأول للفريق في النهائيات منذ 1998.

- استيبان باريديس (كولو كولو) عمره 33 عاما وخاض 34 مباراة دولية. عاد المهاجم الى تشيلي في يناير كانون الثاني بعد فترة في المكسيك من أجل الانضمام لتشكيلة كأس العالم. استبعده سامباولي من الفريق منذ عدة اسابيع لكنه أعاد ضمه عقب اصابة ماتياس فرنانديز. سيشارك في كأس العالم للمرة الثانية بعد جنوب افريقيا 2010. أحرز عشرة أهداف مع تشيلي.

* الأرقام والإحصاءات حتى الرابع من يونيو حزيران.



مباريات

الترتيب

H