رونالدو يستنكر "الالتحام الشرير" الذي حرم نيمار من اكمال المونديال

اتهم مهاجم البرازيل السابق رونالدو اللاعب الكولومبي كاميلو زونيجا بارتكاب "التحام شرير" تسبب في خروج المهاجم البرازيلي نيمار من نهائيات كأس العالم لكرة القدم وقال اليوم السبت انه يؤيد تشديد العقوبات على من يتعمد العنف.

وقال رونالدو عن الالتحام "كان في غاية العنف. التحام غير قانوني."

وأضاف رونالدو قوله "علينا جميعا أن نقاتل من اجل ان يسود اللعب النظيف كرة القدم وعلينا المطالبة بمعاقبة اللاعبين الذين يتعمدون العنف وأنا أؤيد تشديد العقوبات كثيرا على هؤلاء الذين لا يريدون لعب كرة القدم ويريدون فقط القيام بمثل هذه الالتحامات العنيفة.. كان التحاما شريرا."

وأصيب نيمار في إحدى فقرات الظهر نتيجة اندفاع زونيجا نحوه من الخلف واصطدامه بظهره.

ومن جهة اخرى انتقد رونالدو أداء الحكم الاسباني كارلوس فيلاسكو كاربايو الذي أدار المباراة التي فازت فيها البرازيل على كولومبيا أمس الجمعة 2-1 في دور الثمانية قائلا "الحكم فقد سلطته على ارض الملعب."

وستلتقي البرازيل في دور الثمانية مع البرازيل يوم الثلاثاء المقبل.

ولم يخرج الحكم أي بطاقة حتى ارتكب لاعبو الفريقين 41 مخالفة.

ولم يتفق رونالدو مع مدرب البرازيل لويز فيليبي سكولاري الذي قال ان لاعبي كولومبيا كانوا يطاردون نيمار وقال "لا اعتقد انه كانت هناك مطاردة لنيمار لكن كان من الممكن أن نرى وجود نية لإلحاق الأذى به."

وقال رونالدو انه بعد ان عرف بخطورة اصابة نيمار اتصل به في المستشفي امس الجمعة واضاف "بعثت برسالة الى نيمار وعبرت له فيها عن دعمي وتضامني وقلت له ان البلاد باسرها فخورة به وان الفريق سيفوز بكأس العالم وسيهديها اليه."

وقال لاعب المانيا السابق لوتار ماتايوس الذي حضر المؤتمر الصحفي للاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) مع نيمار ولاعب ايطاليا السباق فابيو كانافارو ان "اصابة نيمار جاءت كصدمة لنا.. البعض سيعتقد اننا نملك مزية في قبل النهائي الا اننا نريد اللعب امام افضل الافضل ونيمار هو لاعب يمكنه احداث فارق."

واضاف ماتايوس قوله "دموعنا تنهمر عندما نرى صورة نيمار أمس وبعد ان سمعنا عن اصابته.. كل مشجعي المانيا يتمنون له الشفاء العاجل."

وقال كانافارو الذي قاد ايطاليا للفوز بكأس العالم في 2006 "اعتقد انه كان من الممكن تجنب هذا الموقف.. كانت هناك نية للأذى.. انها مخالفة في غاية الوضوح."



مباريات

الترتيب

H