سكالوني يرفض التحدّث عن أداء ميسي ضد فنزويلا

رويترز

 

تهرّب ليونيل سكالوني، مدرب المنتخب الأرجنتيني، من الإجابة على الأسئلة حول تردي مستوى نجمه ليونيل ميسي خلال بطولة كوبا أميركا 2019.

فبينما عبرت الأرجنتين الدور ربع النهائي بفوزها بنتيجة 2-0 على حساب فنزويلا، ظهر ميسي وكأنما يعاني من التراجع والبطء مقارنةً بزملائه.

ولعب نجم برشلونة دورا مساعدا في تسجيل الهدف الأول في شباك فنزويلا، لكنه لم يترك أي بصمةً أخرى تقريبا خلال مجريات اللعب.

وبدت تمريرات ميسي غير دقيقةٍ، وكذلك اصطدمت تسديداته في أغلب الأحيان بالمنافسين، ولم يتسبب في أي مشكلات لويلكمار فارينيز، حارس مرمى فنزويلا.

إلا أن سكالوني لم يرغب في التحدّث بعد انتهاء المباراة عن المستوى الضعيف لابن الـ32 عاما.

وقال المدرب الشاب، "مساهمة ميسي في الملعب ضرورية. لو رأيتم ما يقدمه لنا في غرفة اللاعبين، سيكون تفكيركم مختلفا. أؤكد لكم أنه من الرائع وجوده هنا".

ومع تكرار الأسئلة الإعلامية عن تواضع مستوى ميسي، أضاف سكالوني، "كل ما يمكنني قوله حول ليو هو أنه الأفضل في العالم".

وسينتظر عشاق التانجو المزيد من صاحب القميص رقم 10 في موقعة نصف نهائي بطولة كوبا أميركا، حيث ضربت الأرجنتين موعدا مع البرازيل.

 



مباريات

الترتيب

H