تياجو سيلفا: البرازيل تدرك خطورة ميسي

لا يقدم ليونيل ميسي أفضل مستوياته في كأس كوبا أمريكا لكرة القدم لكن تياجو سيلفا مدافع البرازيل لا يرغب في أن يغفل عن قائد الأرجنتين ولو لدقيقة واحدة خلال قبل نهائي المسابقة يوم الثلاثاء.

وقال سيلفا في مؤتمر صحفي يوم السبت قبل أول مواجهة بين العملاقين في كوبا أمريكا منذ فوز البرازيل 3-صفر في نهائي 2007 "إنه أفضل لاعب في العالم وهو قادر على العودة إلى الحياة".

وأضاف "يجب أن ينصب تركيزنا بشكل خاص عليه عندما يستحوذ على الكرة وعندما لا يستحوذ عليها. أحيانا يمشي في هدوء خلال المباراة لكنه يبحث باستمرار عن المساحة لشن هجمة مرتدة.

"إنه لمن الرائع أن يكون بوسعي مواجهته مجددا وسنحاول أن نفرض عليه الرقابة".

وسجل ميسي هدفا واحدا في المسابقة، وكان من ركلة جزاء، ويدرك أنه لا يقدم أفضل مستوياته وسدد ثلاث مرات فقط خلال الفوز 2-صفر على فنزويلا في دور الثمانية ولم تكن أي تسديدة على المرمى.

وقال ميسي "الحقيقة أني لا أقدم أفضل مستوياتي في كوبا أمريكا ويكون الأمر صعبا دائما بالنسبة لنا لأننا نريد أن نفعل شيئا مختلفا ونهاجم بينما تتكتل الفرق المنافسة في منتصف الملعب".

وأضاف "لا أحد يستسلم بسهولة في هذه النسخة من كوبا. من الصعب جدا اللعب لأن أرضيات الملاعب سيئة جدا. هذا شيء مخجل. الكرة مثل الأرنب يمكنها أن تقفز في أي مكان ولا يمكن السيطرة عليها".

وأكد أنخيل دي ماريا لاعب الأرجنتين أن ميسي يعمل بجدية من الفريق حتى إذا لم يكن يهز شباك المنافسين باستمرار.

وأضاف "اعتدنا أن نتابعه يسجل الأهداف لكن ليو يؤدي عملا رائعا ويركض كثيرا ويعمل بجدية كبيرة.

"هو يعرف أكثر من أي شخص آخر أن في هذه النسخة من كوبا أمريكا أول شيء ينبغي فعله هو الركض ثم التفكير في باقي الأمور مثل اللعب بشكل مميز أو التسجيل".



مباريات

الترتيب

H