بالستة .. الأرجنتين المدمرة تبلغ نهائي كوبا أميركا

قدمت الأرجنتين أفضل عروضها في كأس كوبا اميركا حتى الان لتسحق باراجواي 6-1 وتضرب موعدا في النهائي ضد تشيلي، صاحبة الضيافة.

وأحرز أنخيل دي ماريا هدفين، كما هز ماركوس روخو وخافيير باستوري وسيرجيو اجويرو وجونزالو هيجوين الشباك في أداء رائع بقيادة ليونيل ميسي.

وسجلت الأرجنتين 4 أهداف فقط في مبارياتها الأربع السابقة، لكن ميسي قال إن ذلك ليس بسبب أن الفريق لم يكن يلعب جيدا.

وقال ميسي "تحدثنا عن هذا الأمر قبل المباراة مباشرة وقلنا إنها مجرد مصادفة أننا لم نسجل المزيد من الأهداف، لأننا نلعب جيدا".

وأضاف "اليوم جاءت كل الأهداف فورا".

وتقدم فريق المدرب جيراردو مارتينو بعد 15 دقيقة عندما أرسل ميسي كرة عرضية من ركلة حرة من اليسار فشل روخو في مقابلتها بشكل صحيح في البداية، لكنه سدد الكرة من مسافة قريبة في الشباك في محاولته الثانية".

وضاعف المنتخب الأرجنتيني تفوقه بعد 12 دقيقة لاحقة، وكان ميسي مرة أخرى هو صانع الهدف بعدما مرر كرة دقيقة إلى باستوري وسط دفاع باراجواي. ولم يستطع خوستو بيار، حارس باراجواي، التصدي لتسديدة باستوري المنخفضة القوية.

وسارت الأمور من سيء لأسوأ بالنسبة لباراجواي حين غادر ثنائي الهجوم ديرليس جونزاليس وروكي سانتا كروز الملعب بسبب الإصابة.

ومنح لوكاس باريوس، بديل سانتا كروز، بعض الأمل لباراجواي قبل نهاية الشوط الأول عندما هز الشباك، لكن المنتخب الأرجنتيني كان لا يمكن ايقافه في الشوط الثاني.

وبعد دقائق من استئناف اللعب، انطلق باستوري في وسط الملعب ومرر إلى دي ماريا، والذي أطلق تسديدة بقدمه اليسرى سكنت الزاوية السفلى للمرمى.

وعقب مرور 6 دقائق أخرى، اخترق ميسي دفاع باراجواي بانطلاقة جريئة ليمرر إلى باستوري. وتصدى الحارس بيار لمحاولة باستوري، لكن دي ماريا كان موجودا ليتابع الكرة إلى الشباك.

وفي الدقيقة 80، تحول دي ماريا إلى صانع للأهداف وأرسل كرة عرضية من اليسار قابلها اجويرو برأسه في الشباك، وبعد دقائق قليلة نزل البديل هيجوين الملعب ليحرز الهدف السادس.

وستلتقي الارجنتين مع تشيلي في الاستاد الوطني في سانتياجو يوم السبت.

 



مباريات

الترتيب