كافاني يصرح للإعلام لأول مرة بعد الواقعة المشينة

قال إدينسون كافاني نجم هجوم منتخب أوروجواي لكرة القدم ، لدى عودة الفرق اليوم الخميس إلى مونتفيديو عاصمة أوروجواي ، "يجب علينا أن نقيس كل شيء بنفس المعيار" في إشارة إلى ما حدث خلال مباراة فريقه التي خسرها صفر / 1 أمس الأربعاء أمام منتخب تشيلي في دور الثمانية لبطولة كأس أمم أمريكا الجنوبية (كوبا أمريكا) المقامة حاليا في تشيلي.

وخرج كافاني من صالة الشخصيات البارزة في مطار مونتفيديو واكتفى بهذا التصريح المقتضب عن واقعة طرده في الدقيقة 62 من المباراة بعد الاستفزازات التي تعرض لها من جونزالو خارا لاعب تشيلي وأسفرت عن الإنذار الثاني لكافاني وطرده من الملعب.

ووضع كافاني في مأزق أمس بعد تصرف مشين من جونزالو خارا مدافع منتخب تشيلي، حيث نخزه المدافع بأصبعه في ظهره عقب مرور ساعة من اللعب في مباراة متوترة.

وقال كافاني إنه لا يزال في محاولة الإفاقة مما حدث لوالده لويس كافاني الذي ألقي القبض عليه بسبب حادث تصادم تسبب فيه خلال قيادة سيرته تحت تأثير الكحوليات صباح يوم الاثنين الماضي وأسفر عن وفاة شاب في التاسعة عشر من عمره كان يستقل دراجة نارية.

 



مباريات

الترتيب