غانا والكونجو في لقاء خارج التوقعات بحثا عن التواجد في المربع الذهبي

يتطلع منتخبا جمهورية الكونجو وغانا للتأهل للدور قبل النهائي ببطولة كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم الحادية والثلاثين المقامة حاليا بالجابون، عندما يلتقيان غدا الأحد في دور الثمانية من البطولة.

وسيلتقي الفائز من هذا اللقاء ، في الدور قبل النهائي، مع الفائز من المباراة التي تجمع بين السنغال والكاميرون.

وكان المنتخب الكونجولي قد تأهل لهذا الدور بعد أن تصدر المجموعة الثالثة برصيد سبع نقاط حصدها من الفوز على المغرب في المباراة الافتتاحية 1 / صفر ، ثم التعادل مع كوت ديفوار 2 / 2 ،قبل أن يختتم مبارياته في دور المجموعات بفوز مستحق على توجو 3 / .1

فيما تأهل المنتخب الغاني لذات الدور بعدما احتل المركز الثاني في المجموعة الرابعة برصيد ست نقاط، حصدها من الفوز في أول مباراتين على أوغندا ومالي بنتيجة واحدة 1 / صفر قبل أن يخسر من المنتخب المصري صفر / 1 في الجولة الأخيرة.

وستكون المباراة صعبة على الفريقين خاصة وأن مبارياتهما دائما ما تحظى بندية كبيرة، ويصعب التوقع بنتيجتها، في ظل تواجد العديد من اللاعبين المميزين بصفوفهما.

ويعول فلوران إيبنجي، المدير الفني لمنتخب الكونجو، على مجموعة من المحترفين، أبرزهم ندومبي موبيلي، مهاجم الأهلي القطري، وديودوني مبوكاني بيزوا، مهاجم هال سيتي الإنجليزي، وجوردان إيكوكو، مدافع جانجون الفرنسي، ونيكسنيس كيبانو، لاعب وسط فولهام الإنجليزي.

في المقابل بات جيان أسمواه لاعب المنتخب الغاني جاهزا للمشاركة مع فريقهـ بعدما أثبتت الفحوص الطبية التي خضع لها اللاعب إن إصابته بالفخذ، التي تعرض لها امام منتخب مصر، ليست خطيرة.

ورغم أن اللاعب أبدى جاهزيته إلا أن أفرام جرانت، المدير الفني للمنتخب الغاني، لم يحسم حتى الآن مسألة مشاركة اللاعب منذ بداية المباراة من عدمها.

ولا يجد جرانت أزمة كبيرة في استبعاد أسامواه من التشكيل الأساسي مع بداية المباراة، في ظل وجود العديد من النجوم في فريقه، يأتي في مقدمتهم صامويل تيتيه وأندريه أيو وجوردان أيو ، الذي يمكن لأي منهم تعويض غياب أسامواه.

واعترف أفرام جرانت، المدير الفني للمنتخب الغاني، بصعوبة مواجهة منتخب الكونجو، لكنه أكد أن فريقه حضر إلى الجابون من أجل التتويج باللقب ، وسيسعى لاجتياز العقبة الكونجولية في طريقه نحو منصة التتويج.

ويسعى منتخب غانا لاستعادة لقب كأس الأمم الافريقية الغائب عن خزائنه منذ 35 عاما، وتحديدا منذ التتويج بلقب البطولة في عام 1982 . ويعد المنتخب الغاني، هو المنتخب الثاني الأكثر تتويجا باللقب، مناصفة مع الكاميرون، بواقع أربع مرات.

كما يأتي المنتخب الغاني في المركز الثالث من حيث عدد المشاركة في بطولات كأس الأمم الأفريقية حيث شارك في البطولة 21 مرة.

في المقابل، يحظى المنتخب الكونجولي بتاريخ حافل من المشاركات في بطولات كأس الأمم الإفريقية، كما توج مسيرته في هذه البطولات بلقبين في نسختي 1968 في إثيوبيا و1974 في مصر تحت مسمى زائير.

وبخلاف فوز الفريق باللقبين، فاز منتخب الكونجو الديمقراطية على مدار 17 مشاركة سابقة في النهائيات بالمركز الثالث في بطولتي 1998 و2015 والمركز الرابع في 1972 ،فيما كان مصيره الخروج من الدور الأول أو دور الثمانية في باقي المشاركات.

 



مباريات

الترتيب

H