ماذا قال مدرب تونس عن مواجهة الكونجو الديمقراطية

تونس - قال جورج ليكنس مدرب المنتخب التونسي لكرة القدم اليوم الأحد إن المباراة التي ستجمع فريقه الاثنين مع الكونجو الديمقراطية في الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الثانية ببطولة أمم أفريقيا المقامة حاليا بغينيا الاستوائية ستكون صعبة وسيعمل خلالها على الفوز.

وأوضح المدرب البلجيكي جورج ليكنس في مؤتمر صحفي عقد الأحد في مدينة باطا التي ستحتضن المباراة إن المنتخب التونسي سيخوض اللقاء بهدف وحيد، وهو تحقيق الفوز بغض النظر عن حسابات المركز الأول والثاني.

وأضاف ليكنس في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء التونسية "سنواجه المنافس الكونجولي بعقلية هجومية، حتى نؤكد تطور أداء المنتخب التونسي لأن الهدف الرئيسي بالنسبة لي هو تطوير الأداء الجماعي للفريق بصرف النظر عن النتائج".

وتتصدر تونس بطلة إفريقيا عام 2004 ترتيب المجموعة الثانية بأربع نقاط.

ويكفيها التعادل في المباراة الأخيرة أمام الكونجو الديمقراطية للمرور إلى دور الثمانية.

وتلقى ليكنس انتقادات واسعة من وسائل الإعلام التونسية بسبب الأداء المخيب لنسور قرطاج في المباراتين وبسبب التغييرات المفاجئة التي أدخلها على التشكيل الأساسي للمنتخب.

وقال ليكنس في المؤتمر الصحفي: "لا أعترف بلاعبين أساسيين وآخرين احتياطيين، فنحن نمتلك 23 لاعبا بإمكانهم التواجد ضمن التشكيلة الأساسية، كما أن مهمتي تكمن في حماية كل العناصر من الإرهاق".

وأوضح ليكنس أن المنتخب التونسي في وضعية ملائمة للصعود للدور التالي بتصدره للمجموعة برصيد 4 نقاط.

وقال ليكنس: "القوة الذهنية للاعبي المنتخب التونسي ستكون عاملا مساعدا من أجل النجاح في لقاء الغد ضد الكونجو الديمقراطية وهو ما ظهر في مباراة الفريق الأخيرة أمام زامبيا والتي تمكن خلالها اللاعبون في الفوز بالمباراة رغم أنهم كانوا متأخرين بهدف".



مباريات

الترتيب