وزير الرياضة المغربي يرد على سحب التنظيم ويهاجم "كاف"

أكد محمد أوزين وزير الشباب والرياضة المغربي الثلاثاء أن "أي دولة" لها الحق في "ضمان سلامة مواطنيها"، وذلك ردا على قرار الاتحاد الإفريقي (الكاف) سحب تنظيم كأس أفريقيا للأمم 2015 من المغرب الذي طلب تأجيلها بسبب الإيبولا.

وقال اوزين ردا على أسئلة النواب في جلسة للبرلمان نقلها التلفزيون الرسمي مباشرة، إن "لكل بلد الحق في اتخاذ الاحتياطات اللازمة لضمان سلامة مواطنيه".

وأوضح الوزير أن المغرب "لا يرفض تنظيم كأس أفريقيا للأمم"، "ولم يخل بالتزاماته"، موضحا ان المغرب "ما زال متشبثا بطلب التأجيل".

وعرض الوزير أسباب طلب التأجيل أمام النواب "لأسباب قاهرة تتعرض بفيروس خطير يخيف كل دول العالم"، موضحا ان المملكة "صارت مستعدة لكل السيناريوهات" في إشارة الى العقوبات التي قد يفرضها الاتحاد الإفريقي لكرة القدم.

وفيما يتعلق بالإقصاء الأوتوماتيكي للمنتخب المغربي من المنافسة قال "الوزير إن المغرب لن يشارك وهذا أمر عادي لأننا كنا مؤهلين للمشاركة باعتبارها البلد المنظم".

وطلب المغرب الذي كان من المقرر ان يستضيف البطولة للمرة الثانية في تاريخه بعد عام 1988، ما بين 18 كانون الثاني/يناير و8 شباط/ فبراير 2015، قد طالب الاتحاد الافريقي بتأجيل البطولة بسبب داء ايبولا الذي حصد نحو 5 الاف ضحية حتى الان.

لكن الاتحاد الإفريقي رفض الإثنين الماضي طلب المغرب تأجيل النهائيات بسبب وباء ايبولا مانحا المملكة مهلة لمدة 5 أيام لإعلان جوابها النهائي بتأكيد الاستضافة او الانسحاب.

لكن المغرب رد السبت عبر بيان رسمي لوزارة الشباب والرياضة، حيث أكد أنه متشبث بقرار الابقاء على طلبه تأجيل كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم من سنة 2015 إلى 2016 لأسباب صحية.

ومن المنتظر سحب قرعة كأس أفريقيا في 26 تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري، فيما أعلن الاتحاد الأفريقي لكل القدم أنه تلقى طلبات من اتحادات وطنية لكرة القدم من أجل تنظيم الكأس الإفريقية.



مباريات

الترتيب

H