الجزائر والرأس الأخضر تتأهلان لكأس الأمم الإفريقية

أصبحت جزر الرأس الأخضر الصغيرة أول بلد إفريقي يتأهل لنهائي كأس الأمم 2015 لكرة القدم وانضمت إليها الجزائر بعد الجولة الرابعة من التصفيات في عموم القارة الأربعاء.

وبفضل هدف سجله هيلدون في الدقيقة 75 انتصرت الرأس الأخضر 1-صفر على موزامبيق في برايا محققة فوزها الثالث في أربع مباريات لتضمن أحد المكانين الأول أو الثاني في المجموعة السادسة بينما كررت الجزائر فوزها على مالاوي في البليدة لتحتفظ بسجلها المثالي في المجموعة الثانية.

وأحرز ياسين براهيمي هدفا للجزائر بعد دقيقتين فقط من البداية وأضاف رياض محرز وإسلام سليماني هدفين آخرين في انتصار سهل ضمن للجزائر مكانا في النهائيات المقررة بالمغرب في يناير كانون الثاني المقبل.

وفي النهائيات السابقة بجنوب افريقيا فجرت الرأس الأخضر مفاجأة ببلوغ دور الثمانية وواصلت رحلتها الرائعة بعروض مميزة في التصفيات.

وحصلت كل من الكاميرون وساحل العاج وتونس والسنغال وجنوب افريقيا على فرص لضمان التأهل في يوم مزدحم بمباريات التصفيات لكن عليها الآن الانتظار للجولة المقبلة في نوفمبر تشرين الثاني.

وأحرزت الكاميرون هدفين في الدقائق السبع الأولى لتهزم سيراليون 2-صفر في ياوندي وتتصدر المجموعة الرابعة لكنها لم تكن لتتأهل للنهائيات إلا لو تغلبت ساحل العاج على جمهورية الكونجو الديمقراطية.

غير أن الفريق الكونجولي الديمقراطي حقق انتصارا مفاجئا بواقع 4-3 بفضل هدف الفوز الذي سجله قبل النهاية جيريمي بوكيلا.

وكافحت ساحل العاج التي أحرزت هدفا مبكرا عن طريق يايا توري لتعوض تأخرها 3-1 بنهاية الشوط الأول.

وطرد المدافع الجديد فرانك كيسي في الدقائق الأولى من الشوط الثاني لكنها تعادلت 3-3 بعد هدفين متعاقبين عن طريق سالومون كالو قبل أن تسجل الكونجو الديمقراطية هدف الفوز والذي كان الثاني لبوكيلا في المباراة ليضمن لفريقه النقاط الثلاث.

وخرجت الكاميرون منتصرة على ضيفتها السنغال بهدف البديل ساسي فرجاني في الوقت المحتسب بدل الضائع لكن فوز مصر 2-صفر على بوتسوانا يعني أن المجموعة السابعة لم تحسم أيضا. ولو فشلت مصر في الفوز لتأهلت كل من السنغال وتونس للنهائيات.

وكانت جنوب افريقيا ستتأهل لو تغلبت على ضيفتها الكونجو لكنها اكتفت بالتعادل بدون أهداف في مباراة أقيمت في ظل هطول غزير للأمطار.

ورغم معاناتها من حالة طرد بقيت الجابون في صدارة المجموعة الثالثة بتعادلها 1-1 في بوركينا فاسوز بينما تتصدر غانا المجموعة الخامسة بعد الفوز 3-1 على غينيا في تاميلي. وأحرز أسامواه جيان وديدي أيو والبديل إدوارد أجيمانج بادو أهداف غانا الثلاثة.

وسجل أحمد موسى هدفين لنيجيريا حاملة اللقب ليمنحها أول فوز في التصفيات بتغلبها 3-1 على السودان في المجموعة الأولى.

وحققت غينيا بطلة 2012 انتصارا مفاجئا بدورها بالفوز 3-صفر على النيجر في حين سحقت أنجولا ليسوتو 4-صفر.

ويتأهل صاحبا المركزين الأول والثاني في كل من المجموعات السبع للنهائيات إلى جانب الفريق صاحب أفضل سجل من بين أصحاب المركز الثالث. وينتظر أن تقام النهائيات بين 17 يناير كانون الثاني والثامن من فبراير شباط لكنها المغرب البلد المضيف يلح في طلب التأجيل بسبب فيروس إيبولا.

 



مباريات

الترتيب

H