شجاعي يرد على اتهامات الإعلام الإيراني للفريق بالتراجع

 

نفى مسعود شجاعي، قائد المنتخب الإيراني، القناعة التي يتداولها الإعلام المحلي في بلاده بكون الفريق يؤدي بتحفظِ دفاعيٍ خلال منافسات كأس آسيا 2019.

ووصل المنتخب الإيراني إلى الدور ربع النهائي، حيث يستعد لملاقاة نظيره الصيني.

وبينما بدا طريق شجاعي ورفاقه سلسا إلى أدوار خروج المغلوب، فقد واجه أسئلةٍ من وسائل الإعلام الإيرانية عن سر لعبهم بطريقةٍ دفاعيةٍ.

وأجاب ابن الـ34 عاما، "في آخر 4 مبارياتٍ، سنحت لنا فرصا محققةً بنسبة 100%. إن الفريق الذي يلعب بتحفظٍ دفاعيٍ لا يمكن أن يحصل على كل هذه الفرص".

وفي تصريحاته التي نقلتها وكالة "موج" الإيرانية الإخبارية، اعترف شجاعي بأن المنتخب الصيني مطالبٌ بتحقيق التوقعات العالية منه.

وأوضح اللاعب الذي سبق له الاحتراف في الدوريين الإسباني واليوناني، "باستثمارهم المالي الضخم في كرة القدم، يظهر اهتمامهم بعيد المدى بتطوير كرة القدم، والوصول إلى أعلى مستوياته".

وأكمل قائلا، "ما أستطيع الجزم به هو أن المنتخب الصيني الذي واجهناه سابقا خلال التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى كأس العالم 2018 قد اختلف بشكلٍ هائلٍ عن المنتخب الصيني الحالي".

وفي دور الـ16 من البطولة، كانت إيران قد ألحقت الهزيمة بنتيجة 2-0 بالمنتخب العماني، فيما عبرت الصين اختبار تايلاند بنتيجة 2-1.

 



مباريات

الترتيب

H