كيروش لا يشغل نفسه بما "حدث في الماضي" أمام العراق

 

أصر كارلوس كيروش، مدرب المنتخب الإيراني، على عدم تفكيره بموقعة ربع نهائي نسخة 2015 من كأس آسيا إذ يستعد لملاقاة المنتخب العراقي مجددا.

وآنذاك، كان أسود الرافدين قد تعادلوا بنتيجة 3-3 مع إيران خلال الوقت الأصلي من القمة، قبل أن يقصوها بنتيجة 7-6 خلال ركلات الجزاء الترجيحية.

ويستعد الجاران الآسيويان لموقعةٍ أخرى، ولكن هذه المرة ضمن ثالث وآخر جولات دور المجموعات لنسخة 2019 من البطولة القارية.

وتختلف الظروف بشكلٍ كبيرٍ، إذ أمّن كلٌ من إيران والعراق تأهلهما إلى الدور الثاني، إلا أنهما سيتصارعان على صدارة المجموعة الرابعة.

وكرر كيروش هذه القناعة حول اختلاف المباراة عن سابقتها، قائلا، "لا شيء في كرة القدم يأتي مرةً أخرى، وأنت لا تلعب أبدا نفس المباراتين بنفس الظروف".

وأكمل الرجل الذي يقود منتخب إيران منذ 2011، "(إنها) بدايةٌ جديدةٌ، قصةٌ جديدةٌ، لعبةٌ جديدةٌ".

وأضاف المدرب البرتغالي، "ما حدث في الماضي (نسخة 2015) لن يساعدنا على الفوز، ولن يفقدنا حماس لعب المباراة، وليس له أي تأثير على حالتنا الذهنية".

واختتم كيروش حديثه الذي نقلته قناة "السومرية" العراقية مصرّحا، "لا يهم إذا لعبنا أمام العراق أو الأرجنتين، إننا دائما ما نحترم الفريق الذي يلعب أمامنا".

 



مباريات

الترتيب

H