ولد علي: تأثرنا بالخوف أمام الأردن

رويترز

 

أشار نورالدين ولد علي، مدرب المنتخب الفلسطيني، إلى تأثر أداء فريقه بالخوف –على حد تعبيره- خلال ثالث وآخر جولات دور المجموعات لكأس آسيا 2019.

وخاض الفدائيون مباراةً مصيريةً بالنسبة لهم، ومباراة تحصيل حاصلٍ بالنسبة للمنتخب الأردني، والذي أمّن تأهله مبكرا من المجموعة الثانية.

واستطاعت فلسطين فرض التعادل السلبي على النشامى، لتحصل على نقطةٍ أحيت بها آمالها الضئيلة في الصعود إلى الدور الثاني.

ولم يشكل الفدائيون خطرا حقيقيا خلال الشوط الأول من اللقاء، والذي سيطر عليه المنتخب الأردني.

وفسّر المدرب الجزائري ذلك بقوله، "كان هناك بعض الخوف من عدم الأداء بشكلٍ جيدٍ، وهذا الخوف أثر علينا خلال الشوط الأول".

وأكمل ولد علي متحدثا عن تحسّن المنتخب الفلسطيني في ثاني أشواط المباراة، ليضيف بهذا الصدد، "بعدها صنعنا فرصا، (ولكنا) لم نوفّق".

وفي تصريحاته التي نقلها موقع "إرم نيوز" الإخباري، اعتبر ولد علي بأن العقم الهجومي للمنتخب الفلسطيني عموما في البطولة القارية عائدٌ إلى نقص الخبرة.

ولم يسجل الفدائيون أي هدفٍ على مدار 3 مبارياتٍ في دور المجموعات، إذ تعادلوا سلبا مع الجارتين سوريا والأردن، بينما خسروا أمام أستراليا.

 

 



مباريات

الترتيب

H