المدلج ينبّه الإماراتيين: قد تكون هناك مفاجأة إيرانية كبيرة

حذّر السعودي حافظ المدلج، عضو اللجنة التنفيذية في الاتحاد الآسيوي ورئيس لجنة التسويق، الجماهير الإماراتية من اعتبار فوزهم بتنظيم كأس آسيا 2019 أمرا مفروغا منه.

ووصلت الإمارات إلى الأشواط الأخيرة من المنافسة على استضافة البطولة، ولم يتبقى أمامها سوى كسب تأييد الأصوات الآسيوية في الاجتماع الـ14 للمكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي في المنامة.

وتسود أجواءٌ من الارتياح في المعسكر الإماراتي بفضل قوة الملف الذي تم الزج به مقارنةً بنظيره الإيراني.

وشدد المدلج المتواجد في العاصمة البحرينية في تصريحاتٍ لـ"دبي الرياضية" على هامش اجتماع الكونجرس الآسيوي بأنه لا يجب على الإماراتيين الاطمئنان إلى نتيجة التصويت قبل صدورها رسميا، فقد تكون هناك "مفاجأةً كبيرة"، على حد تعبيره.

وقال الدكتور في اللقاء الذي أداره الإعلامي حسن حبيب بأن الحضور الجماهيري يشكل عامل قلقٍ بالنسبة للملف الإماراتي، من وجهة نظره، حيث معدلات المتفرجين دون الطموح على مستوى دوري الخليج العربي ودوري أبطال آسيا.

وأشار المدلج بإعجابٍ في الوقت نفسه إلى الجماهير التي حضرت بكثافةٍ في أستراليا 2015، رغم أن اللعبة هي الرابعة من حيث الشعبية في البلاد، على عكس ما هي عليه في الإمارات، مشيدا بخطة الجذب التي وضعها المنظمون في بلاد الكريكيت.

ورفض يوسف خوري، عضو لجنة الملف الإماراتي، في مداخلته، هاتين المقارنتين، موضحا أن الحضور الجماهيري في الدوري لا يمكن أن يعادل ما هو عليه في بطولةٍ بحجم كأس آسيا، كما أن الإمارات ستضع خططا لجذب الجماهير في البطولة.

وأوضح خوري إلى أنه لا يجب إغفال أعداد الجاليات التي ستحضر منافسات البطولة، بالإضافة إلى السياح العرب والخليجيين.

من العنود المهيري  



مباريات

الترتيب