بلاتر يتعرض لصيحات استهجان في نهائي كأس آسيا

سيدني - رغم أن السويسري سيب بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) كثيراً ما يصف نفسه بأنه كبير "أسرة كرة القدم" إلا أن تعرضه اليوم السبت لصيحات استهجان خلال المباراة النهائية لكأس آسيا في سيدني يظهر أنه لا يحظى بشعبية كبيرة في أوساط المشجعين الاستراليين.

وانطلقت صيحات الاستهجان خلال تقديم بلاتر أثناء توزيع جوائز البطولة بعد فوز منتخب الدولة المضيفة 2-1 على كوريا الجنوبية في الوقت الإضافي.

ويتوقع أن يفوز بلاتر بفترة رئاسية خامسة عند تنظيم انتخابات رئاسة الفيفا في أيار/مايو المقبل.

ويشعر كثير من مشجعي كرة القدم في استراليا بالغضب بعد أن خسرت بلادهم في مواجهة قطر في السباق على استضافة نهائيات كأس العالم في 2022.

وفي مقابلة تلفزيونية في استراليا قال بلاتر إنه يتعين على استراليا أن تسعى من جديد لاستضافة كأس العالم بعد فشل المحاولة الماضية.

وقال بلاتر: "يجب إلا يعني ذلك أنه لا يفترض أن يعودوا ثانية ويحاولوا من جديد لأنك لو لم تخاطر لما حصلت على فرصة لكن إذا خاطرت فانك أيضا تواجه احتمال الفشل."



مباريات

الترتيب