ماركا: عموري أحدث ثورة في آسيا

نشرت الصحيفة الرياضية الإسبانية الشهيرة "ماركا" تقريراً مفصلاً عن نجم المنتخب الوطني ونادي العين عمر عبدالرحمن "عموري" .
وقالت الصحيفة في عنوان التقرير "عمر عبدالرحمن يحدث ثورة في آسيا"، معتبرة إياه لاعباً مميزاً جداً، قادراً على صناعة الفرق خلال اللقاء بلمساته الساحرة.
وذكرت الصحيفة، أن العالم عرف عمر عبدالرحمن في الألعاب الأولمبية 2012 في لندن، عندما تأهل المنتخب الإماراتي وقدم أداء مميزاً رغم خروجه من الدور الأول، في منافسات قدم فيها عموري جواز سفره في عالم الساحرة المستديرة.
وواصلت الصحيفة الإسبانية مديحها لنجم المنتخب معتبرة إياه "أفضل لاعب غير معروف في العالم"، بسبب ما يقدمه من مهارات فوق أرضية الميدان.
ووصفت "ماركا" عموري بـ"العبقري" الذي يرغب في أن يبقى مجهولاً، إذ رفض الرحيل إلى بنفيكا البرتغالي، كما لم ينجح في الحصول على تصريح عمل في إنجلترا واللعب لمانشستر سيتي، ناقلة عنه تصريحاً أنه لن ينتقل إلا إلى فريق كبير في أوروبا، وإلا فإنه يفضل البقاء في العين.
وكشفت الصحيفة، أن أندية كبرى في أوروبا أبدت اهتمامها باللاعب في وقت سابق، منها برشلونة الإسباني وآرسنال الإنجليزي وبوروسيا دورتموند الألماني.
يذكر أن المنتخب الإماراتي خرج اليوم من نصف نهائي كأس آسيا بعد خسارته أمام أستراليا –الدولة المستضيفة- بنتيجة هدفين نظيفين.



مباريات

الترتيب