فورلان يعتزل كرة القدم رغم "اختلاقه للأعذار"

انستجرام

 

أعلن دييجو فورلان، الهدّاف السابق للمنتخب الأوروجوياني، عن اعتزاله ممارسة كرة القدم بشكلٍ نهائيٍ مع وصوله إلى عمر الـ40 عاما.

وصنع فورلان لنفسه اسما كبيرا في القارة الأوروبية، حيث ارتدى شعارات مانشستر يونايتد وفياريال وأتلتيكو مدريد وانتر ميلان.

وقاد ابن العاصمة الأوروجويانية مونتيفيدو فريق مانشستر يونايتد بالتتويج بلقب الدوري الإنجليزي في موسم 2002-2003، وأتلتيكو مدريد للفوز بلقب الدوري الأوروبي في موسم 2009-2010.

ومع منتخب بلاده، نال فورلان لقب بطولة كوبا أميركا 2011، كما ظفر بالمركز الرابع في بطولة كأس العالم 2010.

وخاض فورلان بالقميص السماوي 112 مباراةً دوليةً، فسجل 36 هدفا، ليكون ثالث أفضل الهدّافين في تاريخ المنتخب بعد لويس سواريز وأندينسون كافاني.

وقال فورلان بعد اختتام مشواره مع فريق كيتشي في هونج كونج، "اقتّرح علي متابعة اللعب، فاختلقت الأعذار (لذلك)، ولكنني لم أعد قادرا على المنافسة، وأصبح الأمر صعبا قليلا".

 



مباريات

الترتيب

H