إيكاردي يطالب الأرجنتين بالصبر عليه بعد ودية كولومبيا

أ.ف.ب

 

شدد ماورو إيكاردي بعد ودية المنتخب الأرجنتيني ونظيره الكولومبي بأنها مسألة وقتٍ لا أكثر قبل أن يبدأ في تسجيل الأهداف للتانجو.

وخاض إيكاردي 85 دقيقةً من المباراة الودية، دون أن يفلح في تغيير نتيجة التعادل السلبي.

ويعني ذلك بأن ابن الـ25 عاما قد وصل إلى مباراته الدولية الـ5 بقميص منتخب التانجو دون أن يضع توقيعه بعد على هدفه الدولي الأول.

وقال نجم انتر ميلان بعد صافرة النهاية، "بالنسبة لي، لقد كانت مباراةً رائعةً. لقد خالجني شعورٌ جيدٌ، ولقد نفّذت ما طلبه مني مدربي".

وأكمل، "لقد تعافيت من الإصابة، ولم أشعر بشيءٍ فوق أرضية الملعب .. لقد حضرت لكي أؤكد وأظهر تفانيّ، فقد كنت أنتظر فرصة اللعب للمنتخب الوطني".

أما فيما يتعلق بصيامه التهديفي، فصرّح بحسب ما نقل عنه موقع "فوتبول إيطاليا" المتخصص، "لقد أهدرت هدفا قريبا للغاية، ولكني سعيدٌ، وأعلم بأنها مسألة وقت لا أكثر".

من العنود المهيري

 



مباريات

الترتيب