ماتودي: غياب كافاني سيمثل ضربة قوية لأوروجواي

أ.ف.ب

قال بليز ماتودي لاعب وسط فرنسا والزميل السابق لإدينسون كافاني في نادي باريس سان جيرمان، اليوم الأربعاء إن غياب مهاجم أوروجواي عن مواجهة المنتخبين يوم الجمعة في دور الثمانية لكأس العالم لكرة القدم سيمثل ضربة قوية للفريق القادم من أمريكا الجنوبية.

ويعاني مهاجم باريس سان جيرمان وزميل ماتودي السابق في الفريق من إصابة في الساق قد تبعده عن مواجهة فرنسا بينما سيغيب ماتودي عن المباراة ذاتها التي ستقام في نيجني نوفجورود بسبب الإيقاف.

وتزامل اللاعبان في سان جيرمان قبل أن ينتقل لاعب الوسط الفرنسي البالغ عمره 31 عاما إلى يوفنتوس العام الماضي.

وقال ماتودي في مؤتمر صحفي اليوم الأربعاء "لعبت مع إدينسون لفترة طويلة جدا، لم نتحدث مؤخرا لكني أعرفه بما يكفي للقول إنه رجل قوي جدا ولا يستسلم أبدا وأدرك أنه سيقدم أقصى ما لديه حتى النهاية ليشارك في المباراة.

وأضاف "لا أدري هل تمثل الإصابة خداعا أم لا. هذا ما سيجعل جماهير أوروجواي تشعر بالقلق. لكن هناك إصابات يمكن أن يتم التعافي منها سريعا وإصابات تحتاج إلى وقت أطول".

ويرى ماتودي أنه في حال عدم تعافي كافاني ولحاقه بالمباراة ستعاني أوروجواي كثيرا في الهجوم.

وأوضح "أوروجواي بدون كافاني ليست نفسها في وجوده. لا يمكن تعويض أحد أفضل المهاجمين في العالم بسهولة. سيمثل غيابه ضربة".

 



مباريات

الترتيب