تغييرات جذرية متوقعة بتشكيلة السعودية بعد صدمة الافتتاح

رويترز

ستشهد تشكيلة السعودية تغييرات جذرية على الأرجح عند مواجهة أوروجواي غدا الأربعاء على أمل محو الصورة السيئة بعد الهزيمة 5-صفر أمام روسيا في افتتاح كأس العالم لكرة القدم.

وتعرض لاعبو السعودية لانتقادات من رئيس الهيئة العامة للرياضة تركي آل الشيخ كما حدد عادل عزت رئيس الاتحاد السعودي أسماء بعض اللاعبين الذين ظهروا بشكل متواضع في المباراة الأولى مثل الحارس عبد الله المعيوف والمدافع عمر هوساوي ولاعب الوسط يحيى الشهري والمهاجم محمد السهلاوي.

وذكرت تقارير محلية أن المدرب خوان أنطونيو بيتزي سيجري العديد من التغييرات أبرزها استبدال المعيوف بالحارس محمد العويس والاعتماد على المدافع علي البليهي بدلا من عمر هوساوي والمهاجم فهد المولد على حساب السهلاوي.

وربما يدفع المدرب الأرجنتيني أيضا بلاعب الوسط هتان باهبري بدلا من الشهري وقد يقحم عبد الملك الخيبري، المفضل لدى كثير من المشجعين، في خط الوسط لمعاونة الدفاع في مراقبة لويس سواريز وإدينسون كافاني ثنائي هجوم أوروجواي الخطير.

ومن المتوقع استمرار القائد أسامة هوساوي والظهيرين محمد البريك وياسر الشهراني ولاعبي الوسط سلمان الفرج وتيسير الجاسم وسالم الدوسري في التشكيلة الأساسية.

وتحتاج أوروجواي، بطلة العالم مرتين، لتكرار الفوز كما فعلت أمام مصر عندما تفوقت 1-صفر بهدف في اللحظات الأخيرة لضمان التأهل لدور 16 بنسبة كبيرة.

وتسعى السعودية لتجميل صورتها بعد صدمة الافتتاح مستندة على فوزها في مواجهتين سابقتين أمام أوروجواي في 2002 و2014.

 



مباريات

الترتيب