نيمار يترك التدريبات بسبب آلام في الكاحل

رويترز

أعلن الاتحاد البرازيلي لكرة القدم الثلاثاء أن نجمه نيمار اضطر إلى ترك الحصة التدريبية وغادرها وهو يعرج بسبب آلام في الكاحل الايمن، مؤكدا أنه سيستأنفها بشكل طبيعي الأربعاء.

وشارك نيمار في بداية الحصة دون أي انزعاج. وفي القسم الثاني من الحصة التدريبية أمسك نيمار بكاحل قدمه اليمنى متأثرا بآلام قبل أن يلتحق مباشرة بغرف الملابس وهو يعرج، ما يثير القلق بعد ما يقرب من أربعة أشهر على العملية الجراحية التي خضع لها إثر إصابة بكسر في مشط قدمه اليمنى.

وقال المتحدث باسم الاتحاد فينسينيوس رودريجيز: "لم ينسحب من الحصة التدريبية بسبب ألم في القدم، ولكن في الكاحل الأيمن، بسبب عدد الأخطاء التي ارتكبت بحقه (الأحد)" في إشارة إلى المباراة ضد سويسرا (1-1) في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الخامسة لمونديال روسيا 2018.

وأضاف: "سيتدرب بشكل طبيعي غدا (الأربعاء). بما أنه شكا من آلام في هذا المستوى من القدم، قرر الطاقم الطبي ترك الأمر في يد اخصائي العلاج الطبيعي لعلاجه ليوم إضافي، وبالتالي غدا (الأربعاء) سيتدرب بشكل طبيعي" قبل 3 أيام من المباراة ضد كوستاريكا في الجولة الثانية.

وبعدما غاب نيمار عن التمارين الجماعية الإثنين في سوتشي، بدأت هذه الآلام المستمرة تغذي قلق السيليساو في باقي مباريات كأس العالم.

وعانى أغلى لاعب في العالم العائد مؤخرا من إصابة أبعدته عن الملاعب لثلاثة أشهر وهددت مشاركته في كأس العالم، من الأخطاء الكثيرة التي ارتكبها بحقه السويسريون في لقاء الأحد. 

وبدا نيمار منزعجا بدنيا بعد اللقاء لكنه طمأن الجمهور البرازيلي في المنطقة المختلطة "أن لا شيء خطيرا، لا شيء يدعو للقلق".

 



مباريات

الترتيب