مشاركة صلاح ضد الأوروجواي رهن الدقيقة الأخيرة

ا.ف.ب

تابع نجم منتخب مصر المصاب محمد صلاح تمارينه المنفردة الثلاثاء قبل ثلاثة أيام من المباراة الأولى لبلاده في مونديال روسيا 2018 في كرة القدم ضد الأوروجواي، بينما أكد  مسؤولون في الجهاز الطبي للمنتخب أن قرار مشاركته هو رهن "اللحظة الأخيرة".

وغاب صلاح الأحد عن التمرين الأول للمنتخب في عاصمة الجمهورية الشيشانية التي يتخذها "الفراعنة" مقرا لهم في مشاركته الثالثة في كأس العالم والأولى منذ عام 1990، وقام نجم ليفربول بتمارين منفردة الاثنين شملت هرولة خفيفة ومداعبة للكرة، ورفع ايقاعها الثلاثاء وخضع لـ"تمرين ميكانيكي" مع معالج ناديه الإنجليزي روبن بونس، بحسب ما ذكر لوكالة فرانس برس طبيب المنتخب محمد أبو العلا.

وردا على سؤال عن مشاركته في مباراة الأوروجواي في 15 حزيران/يونيو ضمن منافسات المجموعة الأولى التي تضم روسيا والسعودية، قال أبو العلا "سننتظر حتى الدقيقة الأخيرة لاتخاذ قرار المشاركة".

بدوره، قال ايهاب لهيطة مدير المنتخب لفرانس برس "لا يمكننا الحديث عن مشاركة من عدمها، لكننا سنخضع لتدريب إضافي الساعة الحادية عشرة من ظهر يوم غد وستتضح الصورة أكثر".

وفي وقت خاض لاعبو المدرب الأرجنتيني هكتور كوبر تمرينا جماعيا عاديا الثلاثاء، انفرد صلاح مع بونس في زاوية ملعب "أحمد أرينا" في العاصمة الشيشانية وخضع لتمارين خاصة، خصوصا في كتفه الأيسر المصاب، بحسب صحافي في فرانس برس.

ويتعافى صلاح (25 عاما)، أفضل لاعب في افريقيا وانجلترا في الموسم المنصرم، من إصابة قوية بكتفه الأيسر عبارة عن التواء في المفصل الأخرمي الترقوي، تعرض لها خلال خوضه مع ليفربول نهائي دوري أبطال اوروبا ضد المتوج ريال مدريد الإسباني في 26 أيار/مايو الماضي، بعد احتكاك مع قلب الدفاع سيرجيو راموس.

ويخوض منتخب مصر الذي يشارك في المونديال للمرة الثالثة بعد 1934 و1990، ظهر الأربعاء تمرينه الأخير في جروزني قبل مباراة الأوروجواي، قبل توجهه على متن طائرة خاصة بالمنتخب الثالثة ظهرا الى ايكاتيرنبورغ حيث تقام المباراة الأولى.

من جهة أخرى، أوضح لهيطة أن المهاجم عمر وردة ولاعب الوسط عبدالله السعيد اللذين عانيا من شد عضل خفيفي في المعسكر التحضيري للمنتخب المصري في بروكسل، "شاركا في تمارين اليوم بطاقة كاملة".

 



مباريات

الترتيب