شبكة مخدرات تتسبب في معاقبة قائد المكسيك ونجم برشلونة السابق

فرضت وزارة الخزنة الأميركية عقوبات على رافاييل ماركيز، قائد المنتخب المكسيكي، لاتهامه بالارتباط بشبكة كبرى لتهريب المخدرات.

وبعد سنوات من التحقيقات التي أجريت بالتعاون مع السلطات المكسيكية، أدرج اسم ماركيز ضمن لائحة من 21 شخصا و42 كيانا مرتبطين بكارتل مخدرات بزعامة راؤول فلوريس هرنانديز.

وأشارت وزارة الخزانة إلى أن العقوبات المفروضة على ماركيز تشمل تجميد جميع أصوله، كما يحظر على مواطني الولايات المتحدة التعامل معهم.

وأعلنت الوزارة الاميركية عن وجود "علاقة قديمة" بين ماركيز وفلوريس، والذي يتخذ من مدينة جوادالاخارا المكسيكية مقرا له، وأن مدافع برشلونة السابق تصرف كواجهة للأخير، وسجل باسمه أصولا تعود إلى شبكة المخدرات.

وأوضح جون سميث، رئيس مكتب مراقبة الأصول الخارجية التابع للوزارة والمكلف تطبيق العقوبات، أن نشاط هيرنانديز قد استمر لعقود بسبب استخدامه لأشخاص –كنجم المنتخب المكسيكي- كواجهات مالية لإخفاء استثماراته من العائدات غير الشرعية للمخدرات.



مباريات

الترتيب

H