الصين تخفض عدد الأجانب في فرقها للحد من الإنفاق

أعلن الاتحاد الصيني لكرة القدم أنه سيقلّص عدد اللاعبين الأجانب المسموح بهم في الأندية من 5 لاعبين إلى 4، في مسعى للسيطرة على الإقبال على استقطابهم بمبالغ فلكية.

وأنفقت نوادي دوري السوبر الصيني خلال هذه السنة أكثر من 400 مليون دولار على اللاعبين المحليين والأجانب، في أعقاب إعلان تشي جينبينج، الرئيس الصيني، عزمه على جعل البلاد قوة كروية بارزة.

وشمل الإنفاق في هذه السنة 5 صفقات كبرى بعشرات ملايين الدولارات، كان آخرها إعلان نادي شنجهاي سيبج شراء أوسكار، لاعب خط وسط تشيلسي، في صفقة تقدر قيمتها بـ60 مليون جنيها استرلينيا.

وإضافة إلى تقليص عدد اللاعبين الأجانب إلى 4، سيمنع على الأندية إشراك أكثر من 3 منهم في المباراة الواحدة.

وقال الاتحاد في بيانه، "اللاعبين الاجانب ذوي المستوى المرتفع أضافوا طاقة إلى دوري السوبر الصيني، وجعلوا المباريات ممتعة أكثر، إلا أنهم تسببوا بأعباء مالية للأندية، وقلصوا فرص اللاعبين المحليين".

ومن المقرر أن تدخل القواعد الجديدة حيز التنفيذ مع انطلاق دوري 2017 في مارس/آذار، وستساهم في "النمو البعيد المدى لكل ناد ضمن الدوري المحترف"، بحسب بيان الاتحاد الصيني.

وتبدو الأندية الصينية ماضيةً في توجهها، إذ رجحت تقارير صحافية انضمام كارلوس تيفيز إلى شنجهاي جرينلاند مقابل عرض يحصل بموجبه على 40 مليون يورو سنويا، مقابل مليونين فقط يحصل عليها حاليا مع نادي بوكا جونيورز الأرجنتيني.



مباريات

الترتيب

H