الأميركي دونوفان يعود إلى كرة القدم بعد اعتزال دام عامين

تراجع لاندون دونوفان، النجم السابق للمنتخب الأميركي، عن قراره بترك كرة القدم، ليوقع عقدا حتى نهاية الموسم مع لوس أنجيلوس جالاكسي.

واشتهر ابن ولاية كالفورنيا عالميا بقميص منتخب بلاده، فلعب 157 مباراة، وأحرز 57 هدفا، وقاد أميركا للفوز بكأس "الكونكاكاف" 4 مراتٍ، وعبر 3 بطولات لكأس العالم، كان من بينها إنجاز الوصول إلى ربع النهائي في مونديال 2002.

وشهدت مسيرة ابن الـ34 عاما شيئا من التعثّر مع كرة القدم الأوروبية، إذ لم يحظى بفرصةٍ مع الفريق الأول في بايرن ميونخ وباير ليفركوزن، كما لم يستطع أن يثبّت أقدامه بعقدٍ دائمٍ في صفوف ايفرتون، فاكتفى النادي الإنجليزي باستعارته مرتين بين 2010 و2012.

واعتزل دونوفان اللعب في 2014 في صفوف جالاكسي، النادي الذي تألق معه منذ 2005، معلنا في العام نفسه اعتزاله اللعب الدولي بعد رفض يورجن كلينسمان، المدير الفني، ضمه إلى التشكيلة التي ستخوض المونديال في البرازيل.

وبعد سنتين عن الانقطاع عن كرة القدم، يعود الأب لطفلٍ واحدٍ إلى صفوف جالاكسي، ليكمل موسم 2016-2017 إلى جوار عمالقةٍ مثل روبي كين، وآشلي كول، وستيفن جيرارد وإيمانويل بواتينج.

من العنود المهيري

 



مباريات

الترتيب